«القاضية ممكن» بين قدم الأهلي ويد الزمالك

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تحمل جملة «القاضية ممكن»، أهمية كبرى، وذكرى خاصة عند جماهير النادي الأهلي المصري، واعتبروها ملكاً لهم، كونها ترتبط بفوز الفريق الأحمر ببطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، على حساب الزمالك، في نسخة عام 2020، بهدف في الوقت القاتل، غير أن جماهير الزمالك لم تفوت الفرصة في استخدام الجملة نفسها، في الاحتفال بفوز فريقها على الأهلي في نصف نهائي بطولة أفريقيا لكرة اليد.

 وحولّت جماهير الأهلي جملة «القاضية ممكن»، إلى شعار خاص، نكاية في جماهير الزمالك، واعتبروها مناسبة يحتفلون بها يوم الجمعة من كل أسبوع، وهو اليوم الذي أقيمت فيه المباراة النهائية لدوري الأبطال، في نوفمبر من عام 2020.

واشتهرت هذه الجملة، منذ أن رددها المعلق التونسي عصام الشوالي، في نهائي دوري الأبطال، وعند الدقيقة 86 من عمر هذه المباراة، وبينما كانت النتيجة تشير إلى تعادل الفريقين، أحرز محمد مجدي «قفشة» هدف التقدم للأهلي، وقبل أن يسدد «قفشة» الكرة التي جاء منها الهدف، صرخ معلق المباراة قائلاً: «القاضية ممكن»، وجاء تقدم الأهلي بنتيجة (2-1)، ومن ثم تحقيق اللقب الأفريقي.

ومنذ يوم المباراة، لم تتوقف جماهير الأهلي عن الاحتفال بهذا الفوز الغالي بطرق مختلفة، منها أنها قامت بطباعة لقطة تسديدة «قفشة» على «تي شيرتات»، والأمر نفسه بالنسبة لتوقيت الهدف.

غير أن جماهير الزمالك، رددت الجملة نفسها عند الاحتفال بالفوز القاتل الذي حققه الفريق الأبيض على غريمه الأهلي في نصف نهائي بطولة أفريقيا لكرة اليد، قبل أن يخسر الزمالك اللقب بالخسارة أمام فريق الترجي التونسي في المباراة النهائية، وخطف الزمالك بطاقة التأهل إلى نهائي البطولة، بعد فوزه المثير على الأهلي بنتيجة (26-25) في نصف النهائي، حيث كانت النتيجة تشير للتعادل قبل 5 ثوانٍ فقط على نهاية اللقاء، ثم سجل الزمالك هدفاً قاتلاً.

وحرصت جماهير الزمالك على وصف الفوز القاتل لفريقها على الأهلي «بالقاضية»، في إسقاط احتفال مشجعي الأهلي بالفوز في النهائي الأفريقي قبل عامين، وحدث ذلك أيضاً في العام الماضي، عندما توج الزمالك بكأس السوبر الأفريقي لكرة اليد على حساب الأهلي.

وعندما كانت نتيجة المباراة تشير إلى التعادل بنتيجة (27- 27)، وقبل دقيقة واحدة على النهاية، طلب المدير الفني للزمالك، الحصول على وقت مستقطع، وبعد انتهاء هذا الوقت، نزل الفريقان إلى أرض الملعب لاستئناف المباراة، ولم تمر إلا ثوانٍ قليلة، حتى فاجأ يحيى الدرع لاعب الزمالك الجميع، وأحرز هدف الفوز لفريقه الذي توج بلقب السوبر المحلي.

طباعة Email