بعد الغضب المغربي.. خطوة مفاجئة من الاتحاد الجزائري مع «أديداس»

ت + ت - الحجم الطبيعي

اقترب الانفصال بين الاتحاد الجزائري لكرة القدم وشركة الألبسة الرياضية "أديداس"، بعد أيام قليلة من الضجة التي أثارها تصميم القميص الجديد للمنتخب الجزائري.

وكان القميص الجديد الذي صممته شركة "أديداس" مؤخراً لمنتخب الجزائر، أثار جدلاً واسعاً، بعدما قامت وزارة الثقافة المغربية بتوجيه إنذار قضائي لشركة "أديداس"، وطالبتها بسحب القمصان الجديدة للمنتخب الجزائري، بدعوى أن تصميمها مستوحى من نقوش الزليج المغربي ما عدته "سرقة ثقافية"، بينما أكدت الشركة الألمانية أن القمصان مستوحاة من التصاميم العريقة لقصر المشور في مدينة تلمسان الجزائرية.

وقال جهيد زفيزف رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، في تصريحات للإذاعة الجزائرية، إن الاتحاد الجزائري في طريقه إلى التعاقد مع شركة جديدة عالمية للملابس الرياضية ببنود تفضيلية مقارنة بالعقود السابقة.

ولم يكشف زفيزف أي معلومات بشأن العقد الحالي للاتحاد الجزائري مع "أديداس".

ويعتبر الزليج صناعة تقليدية رائجة في المغرب لبلاط تزينه رسوم ونقوش ملونة مختلفة، ويستعمل في أرضيات وجدران البيوت أو القصور والمساجد.

كلمات دالة:
  • الاتحاد الجزائري،
  • وزارة الثقافة المغربية ،
  • منتخب الجزائر،
  • شركة أديداس
طباعة Email