دورة الأردن الرباعية: البلد المضيف يلحق بعمان الى المباراة النهائية

ت + ت - الحجم الطبيعي

 
لحق المنتخب الأردني بنظيره العماني إلى المباراة النهائية لدورة الأردن الدولية الرباعية في كرة القدم بفوزه على سوريا 2-صفر الجمعة على ملعب مدينة الملك عبدالله الثاني بعمان.

وسجل هدفي الأردن أحمد سمير (25) ويزن النعيمات (43).

وضرب منتخب الأردن موعداً في المباراة النهائية المقررة الإثنين المقبل على الملعب ذاته مع نظيره العُماني الذي كان تغلب على العراق 4-3 بركلات الترجيح (الوقت الأصلي 1-1) في وقت سابق اليوم.
وتلعب سوريا مع العراق على المركز الثالث الإثنين أيضا.

في المباراة الأولى، افتتح سمير التسجيل للأردن عندما سدد كرة أرضية من خارج المنطقة استقرت على يمين الحارس أحمد المدنية (25).

وعزز النعيمات بالهدف الثاني بعد مجهود فردي أمام الدفاع السوري أنهاه بتسديدة مخادعة لمست قدم المدافع سعد أحمد واستقرت في المرمى (43).

وردت العارضة مطلع الشوط الثاني كرة رأسية من إحسان حداد لتحرم المضيف من إحراز الهدف الثالث (52).
وكان المنتخب السوري قريباً من التسجيل لكن العارضة ردت تسديدة عمر السومة (85)، ثم تسديدة للاعب نفسه فوق المرمى الخالي (86).

وفي الثانية، أقصى المنتخب العُماني نظيره العراقي عندما تغلب عليه 4-3 بركلات الترجيح بعد تعادلهما في الوقت الأصلي 1-1.

وشهدت ركلات الترجيح تألق حارس مرمى المنتخب العُماني إبراهيم المخيني الذي تصدى لثلاث ركلات.

ولم يشهد الشوط الأول فرصاً حقيقية، وظهر التحفظ الدفاعي بشكل واضح من الجانبين، لكن الحال تغير بعد منتصف الشوط الثاني وظهرت الأفضلية لمصلحة المنتخب العُماني عندما أرسل عمر اليحيى كرة أمام المرمى العراقي تجاوزت الجميع ووصلت الى المدافع المتقدم عمر بايت، فسددها زاحفة تصدى لها ببراعة الحارس جلال حسن وحرمه من افتتاح التسجيل (72).

وأثمر الضغط العُماني عن هدفا برأسية لعمر المالكي على يسار جلال حسن (82).
وحاول المنتخب العراقي إدراك التعادل سريعاً برأسية من آسو رستم صدها الحارس (83)، قبل ان يمرر أمجد عطوان كرة عرضية داخل المنطقة ارتقى لها أيمن حسين وتابعها برأسه لمست يد الحارس وتحولت لسقف المرمى (84).

وفي ركلات الترجيح، سجل لعُمان عصام صبحي ومعتز بايت ومحمد المسلمي وجميل اليحمدي، وتصدى الحارس العراقي لركلتي صلاح اليحيى وعمر المالكي.

أما بالنسبة للعراق، سجل أمجد عطوان وحسين ازاد وحمزة عدنان وتصدى الحارس العُماني لركلات أيمن حسين وآسو رستم وشيركو كربم.

وأشاد المدرب الكرواتي لعمان برانكو ايفانكوفيتش بحارس المرمى المخيني، وقال في تصريح لوكالة فرانس برس "المخيني كان نجم المباراة وساهم بشكل فاعل في تحقيق الفوز على المنتخب العراقي".

وأضاف "الفوز على العراق أمر مفرح ومهم جداً للكرة العُمانية التي تمر بمرحلة تجديد الدماء.. مباراة اليوم تشكل عهدا جديدا وهي تجربة مفيدة قبل الاستحقاقات الرسمية القادمة".

وختم حديثه بالقول "فخور بأداء اللاعبين وما قدموه خلال شوطي المباراة والركلات الترجيحية.. هذا الفوز يجعلنا نفكر بكيفية الفوز باللقب".

من جانبه، تحدث المدرب العام للمنتخب العراقي نزار اشرف "هذه كرة القدم.. لم نوفق في مباراة اليوم.. المنتخب العماني كان موفقاً خصوصاً في ركلات الترجيح ونبارك لهم التأهل للمباراة النهائية، سنطوي صفحة هذه المباراة ونتفرغ لمباراتنا القادمة أمام الخاسر من مواجهة الأردن وسوريا للمنافسة على المركز الثالث".
 

كلمات دالة:
  • الاردن،
  • سوريا،
  • دورة الأردن الرباعية
طباعة Email