أزمة شارة القيادة تتجدد في معسكر «الفراعنة»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تجددت أزمة شارة القيادة في منتخب مصر لكرة القدم،«شارة الكابتن» في ظل غياب المصري الدولي محمد صلاح، نجم ليفربول، عن معسكر «الفراعنة»، المقام حالياً بالإسكندرية، ونشبت الأزمة بسبب تمسك ثنائي حراسة المرمى، محمد الشناوي الحارس الأساسي، وأحمد الشناوي، العائد بعد غياب 3 سنوات، بارتداء الشارة، وفق نظام الأقدمية المعمول به مسبقاً فيما دخل عمر جابر على الخط ، قبل أن تبعده الإصابة عن المعسكر. وكان حسام البدري، وقت توليه مسؤولية الإدارة الفنية «للفراعنة» ألغى نظام الأقدمية، من أجل عيون محمد صلاح ومنحه شارة القيادة تقديراً لإنجازاته مع ليفربول وخبراته الدولية. 

طباعة Email