لاعب منتخب مصر للشباب السابق: «مش لاقي آكل».. وصلاح والنني تجاهلا مساعدتي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد محمد صبحي لاعب منتخب مصر للشباب السابق ونادي إنبي، أنه يمر بظروف مالية صعبة للغاية، لدرجة عدم توافر المال لديه حتى لشراء الطعام، مشيراً إلى أن زملائه السابقين تجاهلوا مساعدته على رأسهم محمد صلاح نجم ليفربول ومحمد النني نجم أرسنال.

وقال صبحي في تصريحات نقلها موقع "القاهرة 24": "لا أملك حتى مال لشراء الطعام، بعدما رحلت عن الأندية التي لعبت لها، وأصبحت في المنزل بسبب عدم وجود أي نادٍ أنضم له، ووصل الحال أنني فكرت في بيع هاتفي، ولكنه لم يجلب المال الكافي".

الصورة :

وتابع: "رحلت عن إنبي وانتقلت لأسوان ولكن الأمور لم تسر معي بشكل جيد بسبب إصابة والدتي بسرطان الثدي، صرفت كل ما أملك من مال على علاجها، ولكنها توفت وبعدها بأسبوع توفى والدي أيضاً".

وأكمل: "لم أتمكن من العودة للملاعب مرة أخرى بسبب عدم توافر عروض، منذ عام 2016 وأنا جليس المنزل، والآن أصبح عمري 30 عامًا وفرصي انعدمت في الانضمام إلى أي فريق".

وأتم صبحي، قائلاً: "تواصلت مع الكثير من زملائي السابقين من أجل مساعدتي بمبلغ مالي، مثل محمد صلاح ومحمد النني وأحمد حجازي ومحمد عواد، ولكن لم يصلني ردود منهم، وكذلك الأندية التي لعبت لها، كل ما أسعى له إنشاء أكاديمية حتى أتمكن من العودة للحياة مرة أخرى، وكسب المال بالحلال".

كلمات دالة:
  • محمد صلاح،
  • محمد النني،
  • منتخب مصر،
  • محمد صبحي إنبي
طباعة Email