في عيد ميلاده الثلاثين.. محمد صلاح مُحطم الأرقام القياسية

ت + ت - الحجم الطبيعي

يحتفل الدولي المصري محمد صلاح المحترف بصفوف ليفربول الإنجليزي، بعيد ميلاده الثلاثين.

ولد محمد صلاح 15 يونيو 1992 بقرية نجريج، التابعة لمدينة بسيون في محافظة الغربية بمصر، ولم يساعد الحظ صلاح على الالتحاق بجامعة كبيرة، بل فضل الانضمام إلى معهد اللاسلكي بسبب الظروف المالية الصعبة التي عاشها، بالإضافة إلى عشقه لكرة القدم فبسبب رغبته في البقاء بالقاهرة للانضمام إلى نادي المقاولون العرب، لم يستطع الالتحاق بالثانوية العامة في مدينة بسيون.

بدأ محمد صلاح مسيرته الكروية في أندية اتحاد بسيون وعثماثون طنطا، قبل أن ينضم إلى قطاع الناشئين بنادي المقاولون العرب عام 2006، حيث كانت أولى محطاته الفعلية.

خاض محمد صلاح أول مباراة له في الدوري المصري 3 مايو 2010 أمام نادي المنصورة وكان عمره 18 عاما، وانتهى اللقاء بالتعادل 1/1، وفي موسم 2011/2010، أصبح صلاح لاعباً أساسياً مع المقاولون العرب، وسجل أول أهدافه 25 ديسمبر 2010 أمام الأهلي المصري في لقاء انتهى بالتعادل 1/1 أيضاً.

ساهمت قدرات محمد صلاح، ومهاراته العالية وسرعته الفائقة في اهتمام وسائل الإعلام به وتسليط الضوء عليه، وكان على وشك الانتقال لنادي الزمالك المصري ولكن الصفقة فشلت، ليقرر خوض تجربة احتراف خارجي من خلال بوابة نادي بازل السويسري عام 2012، في صفقة بلغت مليوني يورو.

ولعب محمد صلاح أول مباراة رسمية مع بازل في الدور التمهيدي من بطولة دوري أبطال أوروبا، ضد نادي مولده النرويجي 8 أغسطس 2012، حيث دخل بديلاً في الدقيقة 74، ولم ينتظر محمد صلاح طويلاً ليسجل أول أهدافه في الدوري السويسري، ففي الأسبوع الثاني من منافسات الدوري، وأمام نادي لوزان سجل الهدف الأول له والثاني لفريقه، مؤكداً فوز بازل باللقاء بنتيجة 0/2.

وأصبح محمد صلاح محل اهتمام الصحف المصرية والعالمية، بعد مشاركته في بطولة دوري أوروبا، وتسجيله هدفين في مرمى توتنهام وتشيلسي، وحصوله على لقب أفضل لاعب في الدوري السويسري عام 2013، كما حصل على جائزة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم لأفضل لاعب صاعد في إفريقيا عام 2012.

وتلقى صلاح عدة عروض أبرزها من ناديي تشيلسي وليفربول، وعلى عكس رغبة جميع متابعيه، اختيار صلاح اللعب لأصحاب القميص الأزرق، ليكون أول مصري ينضم إلى نادي تشيلسي بينما كان يفضل جمهوره أن يذهب صلاح إلى نادي أقل من تشيلسي، لتكون لديه فرصة اللعب أساسياً، وفي 26 يناير 2014 أعلن نادي تشيلسي عن إتمام الصفقة التي قدرتها الصحافة الإنجليزية بما يقارب 11 مليون جنيه إسترليني أي ما يعادل 13.25 مليون يورو، وفي 8 فبراير 2014 سجل صلاح ظهوره الأول مع تشيلسي حيث حل بديلاً في مباراة الفوز 0/3 على نيوكاسل يونايتد، بينما أحرز أول أهدافه مع تشيلسي أمام أرسنال، في المباراة التي انتهت بنتيجة 0/6 لصالح البلوز.

ولم يجد صلاح فرصة للمشاركة أساسي مع تشيلسي حيث كان يشارك بديلاً ولفترات قليلة جداً، وفي بداية الموسم بدت أوضاع صلاح غير مستقرة بعد أن قام بتقديم طلب للانتساب لأحد المعاهد الدراسية في مصر ليستكمل تعليمه ووافق وزير التعليم العالي المصري على ذلك ثم فوجئ صلاح بعدها بتراجع الوزير عن قراره، وقام بإلغاء انتساب محمد صلاح للمعهد بداعي عدم حصوله على الدرجات المطلوبة للالتحاق بالمعهد بالإضافة إلى عدم حضوره، وبذلك أصبح صلاح لا ينتسب لأي جامعة أو معهد وبالتالي أصبح مطلوباً للتجنيد لذلك ترددت أخبار بأنه مضطر أن يترك تشيلسي ويعود إلى مصر لتأدية الخدمة العسكرية، ولكن تم حل الأزمة عن طريق اجتماع مدرب المنتخب المصري في ذلك الحين شوقي غريب مع رئيس الوزراء المصري آنذاك إبراهيم محلب مع وزير التعليم العالي المصري.

لم يختلف الموسم الثاني لصلاح مع تشيلسي كثيراً عن الموسم الأول حيث شارك في ثلاث مباريات فقط طوال الموسم، ولازم دكة البدلاء لفترات طويلة لم يعتدها صلاح في مسيرته، لذا كان قراره بالرحيل، وانتقل محمد صلاح إلى نادي فيورنتينا الإيطالي على سبيل الإعارة لمدة ستة أشهر، وشارك لأول مرة أمام أتلانتا 8 فبراير 2015 في المباراة التي فازت بها فريقه 2/3، وكانت أول أهداف صلاح مع فيورينتينا أمام ساسولو وانتهت المباراة وقتها لصالح فريقه 1/3.

في 6 أغسطس 2015 انضم محمد صلاح إلى نادي روما الإيطالي على سبيل الإعارة من تشيلسي لمدة عام واحد، مقابل 5 ملايين يورو، وبدأ صلاح موسمه بالتعادل 1/1 أمام هيلاس فيرونا، وفي 20 سبتمبر 2015 سجل صلاح هدفه الأول من الموسم أمام ساسولو وهي المباراة التي انتهت بالتعادل 2/2، وفي نهاية الموسم حصل صلاح على جائزة لاعب الموسم في روما، بسبب ما قدمه في موسمه الأول حيث استطاع تسجيل 14 هدفاً في الدوري الإيطالي، أصبح بها هداف فريقه.

أقدم روما على خطوة شراء محمد صلاح من تشيلسي في 3 أغسطس 2016 مقابل 15 مليون يورو، وكان موسم 17/16 أفضل مواسم صلاح حيث أحرز 19 هدفاً في الموسم منهم 15 هدفاً في الدوري الإيطالي، وهدفان في كأس إيطاليا، وهدفان في الدوري الأوروبي، واختير صلاح كأفضل لاعب في روما في الدوري الإيطالي.

وأعلن ليفربول عن تعاقده مع محمد صلاح 22 يونيو 2017 في صفقة تاريخية، بلغت قيمتها 42 مليون يورو (36 مليون جنيه إسترليني)، هذه الصفقة جعلت محمد صلاح أغلى لاعب إفريقي، بعد أن حطم رقم زميله في الريدز السنغالي ساديو ماني، الذي انضم إلى ليفربول صيف 2016 قادماً من نادي ساوثهامبتون مقابل 34 مليون جنيه إسترليني.

واستمر محمد صلاح بكسر الأرقام القياسية، عندما أصبح أغلى لاعب عربي، متفوقاً على مهاجم ليستر سيتي الجزائري إسلام سليماني القادم من نادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي بصفقة كلفت ما يقارب 30 مليون جنيه استرليني، بخلاف ذلك أصبح محمد صلاح صاحب أغلى صفقة بيع في تاريخ نادي روما الإيطالي، متفوقاً على البوسني ميراليم بيانيتش الذي رحل لصفوف يوفنتوس الإيطالي مقابل 32 مليون يورو في صيف 2016.

إنجازات صلاح مع ليفربول

في أول مواسمه (2018/2017) داخل قلعة أنفيلد شارك محمد صلاح في 36 مباراة، أحرز خلالها 32 هدفاً وصنع 11 هدفاً، وفي موسم 2019/2018 سجل محمد صلاح 22 هدفاً، وصنع 10 أهداف أخرى، وفي موسم 2020/2019 سجل "مو" 19 هدفاً وصنع 10 أهداف أيضاً، وفي الموسم قبل الماضي 2021/2020 سجل محمد صلاح 22 هدفاً، وصنع 5 أهداف أخرى، أما في الموسم المنقضي سجل 23 هدفاً وصنع 14 هدفاً آخر.

ألقاب محمد صلاح مع ليفربول

حصد محمد صلاح 6 ألقاب بقميص ليفربول، كان آخرها في الموسم المنقضي عندما توج بكأس الاتحاد الإنجليزي وكأس الرابطة الإنجليزية، وفاز موسم 2019/2018 ببطولة دوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية، كما حصد لقب الدوري الإنجليزي مع الريدز موسم 2020/2019، لأول مرة بعد غياب اللقب عن قلعة الريدز 30 عاما.

وواصل محمد صلاح تربعه على عرش الإنجازات الفردية التي برزت بشكل كبير منذ انتقاله لليفربول، إذ أنهى صلاح الموسم المنقضي بحصوله على جائزتي هداف الدوري الإنجليزي وأفضل ممر بالبريميرليغ.

وتمنى محمد صلاح في تصريحاته لمجلة "فرانس فوتبول" قبل أيام، حصد جائزة الكرة الذهبية (بالون دور)، حيث قال: "أعتقد أنها الجائزة الفردية الوحيدة التي تنقصني، وأرى أنها ليست بعيدة عن منالي".

كلمات دالة:
  • محمد صلاح،
  • ليفربول،
  • عيد ميلاد محمد صلاح،
  • الدوري الإنجليزي
طباعة Email