الكويت تواجه أندونيسيا للحاق بالمتأهلين لأمم آسيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

يخوض منتخب الكويت الأول لكرة القدم، مواجهات التصفيات النهائية المؤهلة إلى نهائيات أمم آسيا 2023 من خلال المجموعة الأولى التي تقام على استاد جابر الدولي في الكويت، والتي تضم إلى جانب الكويت منتخبات أندونيسيا، الأردن، نيبال، ويتطلع من خلالها الأزرق الكويتي الذي يحظى بدعم ومساندة جماهيره الغفيرة إلى احتلال قمة المجموعة والتأهل مباشرة من دون النظر إلى حسابات أفضل خمسة منتخبات تحتل المركز الثاني في المجموعات الست، إذ يلتقي نظيره الأندونيسي بينما يتقابل الأردن مع نيبال.

 ويدخل الأزرق مباراة اليوم مكتمل الصفوف بعد انتظام مهاجمه شبيب الخالدي في التدريبات، واطمأن عليه الجهاز الطبي في الحصص التدريبية الأساسية التي خاضها اللاعبين أمس باستاد صباح السالم بدلاً من ستاد جابر بعدما قرر الاتحاد الآسيوي عدم إقامة التدريب الرسمي للمنتخبات المشاركة في ستاد جابر الذي سيستضيف التصفيات.

على جانب آخر، استقر المدرب التشيكي لافيكا على التشكيلة والطريقة التي يخوض بها المباراة بالاعتماد على عناصر الخبرة بدر المطوع وفهد الأنصاري ويوسف ناصر وفهد حمود وفهد الهاجري، بالإضافة إلى الحارس خالد الرشيدي ومعه حسين كنكوني بجانب طريقة اللعب التي ستعتمد على الهجوم الضاغط من البداية بهدف حسم النتيجة مبكراً وتقديم أوراق اعتماده في أول مباراة رسمية يخوضها من أجل التأهل للنهائيات، وخاصة أن الجهاز الفني وقف على مستوى اللاعبين من خلال المعسكر التدريبي الذي أقامه في العاصمة الإماراتية أبوظبي لعب فيه مباراة ودية مع نظيره السنغافوري وحسمها بثنائية نظيفة. 

وفي المباراة الثانية، أكمل الجهاز الفني للمنتخب الأردني بقيادة العراقي عدنان حمد تحضيراته لخوض مواجهة نيبال بعدما أقام معسكراً تدريبياً في الدوحة خاض فيه مواجهتي الهند وأستراليا واطمأن على التشكيلة من أجل العودة إلى عمّان ببطاقة التأهل لتعويض إخفاقه في الوصول إلى المرحلة الأخيرة للتصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2022.

طباعة Email