التاريخ ينحاز للأهلي أمام الرجاء في «أبطال أفريقيا»

ت + ت - الحجم الطبيعي

يرتبط تاريخ الأهلي المصري في دوري أبطال أفريقيا بشقيقه المغربي الرجاء البيضاوي، حيث جمعتهما مواجهات متكررة في البطولة القارية، حتى باتت «كلاسيكو» دائماً في دوري الأبطال، حتى عندما يفرق بينهما دوري الأبطال، يجمعهما لقاء «سوبر»، مثلما حدث في العام الماضي. وتاريخياً التقى الأهلي مع الرجاء 9 مرات، بينهما 7 مواجهات في منافسات أفريقية، ومواجهتان في منافسات عربية، وفاز الأهلي في 4 مواجهات من التسع، مقابل فوزين للرجاء، وتعادل الفريقين ثلاث مرات.

وأوقعت قرعة الدور ربع النهائي من النسخة الحالية لدوري أبطال أفريقيا، التي أقيمت الثلاثاء الماضي، الأهلي في مواجهة مع الرجاء، حيث تقام مباراة الذهاب في القاهرة أحد يومي 15 أو 16 الجاري، على أن تجرى مباراة الإياب في الدار البيضاء أحد يومي 22 أو 23 من الشهر ذاته.

وجاءت آخر مواجهات الفريقين، في العام الماضي، في كأس السوبر الأفريقية، التي أقيمت في الدوحة، وانتهت بفوز الأهلي بركلات الترجيح، بعد انتهاء وقت المباراة بالتعادل بهدف لكل فريق.

البطولة العربية 

وكانت المواجهة الأولى بين الفريقين تحت مظلة البطولة العربية، في نهائي بطولة الأندية العربية أبطال الدوري، التي نظمها الأهلي في القاهرة العام 1996، وفاز الأهلي بنتيجة (3-1) وتوج باللقب، وبعد عام واحد فقط التقى الفريقان في نهائي بطولة النخبة العربية بالمغرب، وكرر الأهلي فوزه على الرجاء، على ملعبه ووسط جماهيره، بهدفين نظيفين، أحرزهما سمير كمونة وهادي خشبة.

ثم التقى الفريقان في المواجهات الأفريقية، بواقع 6 مرات في بطولة دوري الأبطال، فاز الرجاء في مباراتين والأهلي في واحدة، وتعادلا في ثلاث مباريات، وجاءت المواجهة الأولى بدور المجموعات في نسخة العام 1999، وانتهت مباراة الذهاب بخسارة الأهلي في القاهرة بهدف دون مقابل، بينما تعادل الفريقان إياباً بنتيجة (1-1)، سجل للرجاء رضاء الرياحي، بينما سجل محمد فاروق للأهلي.

وجاءت المواجهة التالية في نسخة العام 2002، بدور المجموعات أيضاً، وانتهت مباراة الذهاب في المغرب بهزيمة الأهلي بهدفين مقابل هدف، أحرز هدفي الرجاء  عبدالحميد جريدو ومحمد علي ديالو، بينما أحرز هدف الأهلي أحمد بلال، بعدها تعادل الفريقان في مباراة العودة بنتيجة (3-3)، وهي أكبر نتيجة شهدتها لقاءات الفريقين، وأحرز أهداف الأهلي إبراهيم سعيد وخالد بيبو وأحمد بلال، فيما سجل أهداف الرجاء كل من حميد ناطر وهشام بو شروان (هدفين).

ثم التقى الفريقان مجدداً في نسخة 2005، بدور المجموعات أيضاً، وانتهت مباراة الذهاب بفوز الأهلي بهدف دون رد، أحرزه اللاعب محمد شوقي، بينما انتهت مباراة العودة بالتعادل (1-1)، أحرز هدف الأهلي عماد متعب، فيما أحرز هدف الرجاء سفيان علودي، وهي النسخة التي توج الأهلي بلقبها للمرة الرابعة في تاريخه.

طباعة Email