محمد صلاح: نمت خلف بوابة نادي المقاولون حتى لا أنام فى المقابر

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف محمد صلاح قائد المنتخب المصري ونجم فريق ليفربول الإنجليزي لكرة القدم، عن معاناته بشكل كبير في بداية مشواره الكروي،اثناء تجربته مع نادي المقاولون العرب وفضل النادي عليه في مسيرته موكداً أنه من أفضل الأندية التي تهتم بالناشئين في مصر.

وقال محمد صلاح في مقابلة مع الفنانة المصري إسعاد يونس في برنامج "صاحبة السعادة"، على قناة "DMC"المصرية: "مرت عليا لحظات صعبة، ودائما اتعلم الدروس واستفيد منها،كنا نبحث عن أماكن للمبيت استعداداً لليوم التالي وخوض حصص تدريبية جديدة".

وأضاف: قال زميل لي في الفريق بدون ذكر اسماء لي أننا يمكن أن نذهب لخاله في العاشر من رمضان للمبيت عنده، ووالدي منحني 60 جنيها، ثم توجهنا إلى منزل خاله لكنه لم يكن في المنزل، بعدها عرض علي الذهاب لصديق له يقيم في المقابر، فقلت له لا استطيع فعل شيء كهذا.

واصاف: بعد تفكير قال لي أنه يعرف شخص في النادي، سيسمح لنا بالمبيت على الأرض خلف بوابة النادي، استيقظنا في السادسة صباحاً قبل أن يصل أحد للنادي لأننا يجب أن نغادر قبل أن يرانا أحد ويتعرض مسؤول البوابة لمشكلة.

وقال محمد صلاح: "في اليوم التالي نمنا في ملعب 2 داخل المقاولون العرب، وكل منا حصل على غطاء والطقس كان بارد للغاية، واستخدمت حذائي كوسادة لكي أستطيع النوم.

وأوضح: كنت مستعد لفعل أي شيء من أجل تحقيق هدفي.

وتابع: حياتي كلها لكرة القدم، أفعل كل شيء الآن في مسيرتي حتى لا أندم بعد انتهائي من اللعب وأقول ليتني فعلت هذا أو ذاك.

يذكر ان محمد صلاح ولد في 15 يونيو عام 1992 في قرية نجريج التابعة لمدينة بسيون في محافظة الغربية بمصر.

وبدأ محمد صلاح مسيرته الكروية في نادي المقاولون العرب قبل أن يحترف في أوروبا من بوابة نادي بازل السويسري عام 2012، ليتنقل بعدها بين فرق تشيلسي الإنجليزي، وفيورنتينا وروما الإيطاليين، قبل الوصول صيف 2017 إلى نادي ليفربول، الذي يتألق في صفوفه حاليا.
 

طباعة Email