سعودي ذهب لعلاج ابنه في أمريكا فعاد بطلاً للعالم

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

 نجح شاب سعودي في تحقيق بطولة عالمية، بينما كان في الولايات المتحدة برحلة علاج لابنه، حيث أحرز ذهبية بطولة العالم في رياضة "الجوجيتسو" القتالية.

وعبّر السعودي محمد آل مخلص، عن فرحته العارمة عند وصوله السعودية ، وسط استقبال حافل بعد غياب عام بسبب تواجده في أمريكا لعلاج ابنه فهد.

وكشف أن قصة مرض ابنه بدأت منذ الولادة بعد أن كشفت كل الفحوص الطبية أنه يعاني من مرض عضال في الرئتين ويحتاج إلى زراعة، وفقا لما نقله موقع العربية نت.

وأضاف "ذهبت أنا وابني فهد ووالدته إلى أميركا خلال جائحة كورونا لزراعة الرئة، بسبب حالته الخطيرة".

وتابع قائلاً "أثناء تواجدي هناك، بدأ شغفي بهذا النوع من الرياضة، فالتحقت برياضة الجوجيستو، وأثناء التمارين أبلغني المدرب بأن التحق في البطولات المحلية لتميزي في هذه الرياضة، فاشتركتُ في جميع البطولات المحلية في أميركا، ولم أخسر أي بطولة".

أضاف أن "مشاهدتي لابني فهد بين الجماهير بأسطوانة الأكسجين، وتشجيعه لي طيلة البطولات، كانت المحفز الكبير لتحقيق الذهبية في البطولة".

وأوضح أن ابنه وزوجته مزالا بأمريكا، في انتظار زراعة الرئة في أحد المستشفيات المتخصصة، بينما عاد الجمعة.

وأوضح آل مخلص، أن هذه الرياضة من الرياضات المهمة للدفاع عن النفس، ولها قوانين معينة تختلف عن غيرها.

ذهبية العالم

وأشار إلى أن هناك العديد من الأحزمة المختلفة، وكل لون يدل على درجة إتقان الرياضة، مثل الحزام الأبيض فهو دلالة على المبتدئين، والأسود دلالة على المحترفين، كما أن اللاعبين يرتدون بدلة تسمى الكيمونو، وتصنع من مادة قطنية خفيفة.
يذكر أن السعودي محمد آل مخلص حقق ذهبية بطولة العالم في رياضة "جوجيتسو" التي أقيمت في هيوستن بولاية تكساس الأميركية على مدار ثلاثة أيام في أكتوبر الماضي.

وكان بث عدة فيديوهات من المستشفى مع نجله وداخل قاعة البطولة باحتفاله معه بعد التتويج.

طباعة Email