00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مرتضى منصور يلوّح مجدداً بورقة الجماهير

ت + ت - الحجم الطبيعي

أثار مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك السابق، جدلاً جماهيرياً واسعاً، عندما كشف أن عدداً كبيراً من جماهير نادي الزمالك يطالبونه بالتقدم بشكوى رسمية إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، وذلك بسبب عدم تنفيذ الحكم القضائي الصادر من محكمة القضاء الإداري، والخاص بعودته إلى رئاسة القلعة البيضاء.

وحصل مرتضى منصور، في الـ24 من أكتوبر الماضي، على حكم قضائي بعودته ومجلس إدارته إلى نادي الزمالك مرة أخرى، وإيقاف قرار تجميد مجلسه الصادر من وزير الرياضة المصري، أشرف صبحي، وتعيين لجنة مؤقتة لإدارة النادي، وذلك بسبب وجود مخالفات مالية وإدارية.

وقبل أيام، أوضحت وزارة الشباب والرياضة المصرية، عبر بيان رسمي، أن إدارتها القانونية تتولى حالياً دراسة حكم القضاء الإداري الصادر بعودة منصور إلى رئاسة الزمالك، وذلك في ضوء الاحترام والتقدير الكامل لحجية الأحكام القضائية، بحسب ما أعلنت الوزارة، التي أكدت أيضاً أن الإدارة القانونية لديها تتولى حالياً دراسة الحكم المشار إليه، دراسة قانونية متأنية ومستفيضة لكل جوانبه وكذلك كل الآثار والتبعات المترتبة عليه.

من جانبه، قال مرتضى منصور عبر صفحته الرسمية على «فيسبوك»، إن هناك «قطاعاً كبيراً من جمهور النادي الأبيض طالبه بالتقدم بشكوى رسمية إلى «فيفا»، بسبب قرار تجميد مجلسه المنتخب لإدارة النادي، معرباً عن رفضه لذلك، وأشار إلى أنه حزين بسبب بعض التجاوزات التي حدثت في الآونة الأخيرة، والتي تزيد نبرات التعصب الكروي في هذا الوقت الصعب».

ودائماً ما يلوّح رئيس الزمالك السابق بورقة الجماهير البيضاء، لا سيما وأن مشجعي نادي الزمالك، عقب خسارة فريقهم الأخيرة بخمسة أهداف مقابل ثلاثة، أمام الأهلي، المنافس التقليدي، ضمن منافسات الجولة الثالثة من الدوري المصري الممتاز، دشنوا وسماً عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمطالبة وزير الشباب والرياضة بتنفيذ الحكم القضائي الصادر لصالح مرتضى منصور، وتجنيب النادي أزمات تخص تأجيل إجراء الانتخابات، ما سيؤثر على استقرار النادي الذي تديره لجان معينة منذ تجميد مجلس مرتضى منصور في 29 نوفمبر 2020.

كلمات دالة:
  • الزمالك المصري
طباعة Email