00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«التصنيف» يقلق الجماهير المصرية في حسم بطاقة المونديال

ت + ت - الحجم الطبيعي

على الرغم من تأكد صعود منتخب مصر إلى المرحلة النهائية من التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم للرجال، المقرر أن تستضيفها قطر العام المقبل، إلا أن هناك قلقاً جماهيرياً بسبب وجود منتخب مصر في التصنيف الثاني، ما يعني وقوعه أمام منتخبات قوية من التصنيف الأول وهي السنغال، الجزائر، المغرب، تونس ونيجيريا.

وتمكن المنتخب المصري من حجز بطاقة التأهل للمرحلة النهائية الحاسمة للتصفيات الأفريقية المؤهلة لمونديال 2022، بتعادله مع منتخب أنغولا 2-2، أول من أمس، ضمن منافسات الجولة الخامسة من التصفيات، وبذلك ضمن منتخب الفراعنة صدارة المجموعة السادسة، من دون النظر إلى نتيجة مباريات الجولة السادسة والأخيرة، كونه رفع رصيده إلى 11 نقطة، فيما جاء رصيد منتخب الغابون 7 نقاط في المركز الثاني، وثالثاً منتخب ليبيا برصيد 6 نقاط، وأخيراً منتخب أنغولا برصيد 4 نقاط.

وأصبح المنتخب المصري رابع المتأهلين إلى الدور النهائي بعد المغرب في المجموعة التاسعة والسنغال ضمن المجموعة العاشرة ومالي في المجموعة الخامسة، ويتأهل إلى هذا الدور متصدر كل من المجموعات العشر، على أن يخوض كل منتخب مواجهة من لقاءي ذهاب وإياب لحسم هوية المنتخبات الخمسة التي ستمثل القارة الأفريقية في مونديال 2022.

وعلى الرغم من تأهل منتخب مصر، إلا أن هناك قلقاً جماهيرياً بسبب المرحلة النهائية الحاسمة من التصفيات، والسبب أن المنتخب المصري يتقابل فيها مع أحد منتخبات التصنيف الأول في مباراتين ذهاباً وإياباً، وهي المنتخبات التي تخشى الجماهير مواجهتها وخصوصاً منتخبات شمالي أفريقيا، تونس والمغرب والجزائر، والحل الوحيد هبوط منتخب نيجيريا إلى التصنيف الثاني، وصعود منتخب مصر بدلاً منه، وهو أمر وارد الحدوث بعد ظهور نتيجة الجولة الأخيرة من التصفيات.

ويأتي تصنيف المنتخب المصري الحالي عالمياً في المركز (44) برصيد 1447.85 نقطة، ليصبح في المركز السادس أفريقيا، وهو المرتبة التي تضعه في التصنيف الثاني في قرعة الدور الختامي، أما منتخبات السنغال، تونس، المغرب، الجزائر ونيجيريا فتوجد في المراكز الخمسة الأولى، ما سيؤدي إلى وضعها في التصنيف الأول في القرعة، بعدما حسم بعضها بالفعل تأهله إلى هذه المرحلة، ويظل البعض الآخر قريباً من التأهل بنسبة كبيرة.

وبناء على ذلك، فإن الصراع بات مع المنتخب النيجيري الذي يوجد في المركز الخامس، وقد ازدادت حدة هذا الصراع بعد خسارة نيجيريا أمام أفريقيا الوسطى في الشهر الماضي في الجولة الثالثة من التصفيات، ما أدى لفقدان بعض النقاط في التصنيف الأخير للاتحاد الدولي «فيفا».

وكان يتعين على منتخب مصر استغلال هذه الفرصة والفوز على أنغولا والغابون في محاولة للتقدم إلى المستوى الأولى في تصنيف أفريقيا على حساب منتخب نيجيريا، ولكن بعد أن تعادل مع المنتخب المصري أمام أنغولا في الجولة قبل الأخيرة، يبقى أمله الوحيد فشل المنتخب النيجيري في التأهل، لأنه في حال فشل منتخب نيجيريا في الحصول على صدارة مجموعته، فسينضم منتخب مصر لخماسي المستوى الأول وهنا سيواجه أحد منتخبات المستوى الثاني.

 

كلمات دالة:
  • منتخب مصر لكرة القدم،
  • تصفيات كاس العالم
طباعة Email