العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المريخ السوداني يتحدى تهديد القيادي

    أعلن نادي المريخ عن تحديه لنور الدين عبد الوهاب، القيادي بالدعم السريع، بعد تصريحات الأخير بإلقاء القبض على رئيس النادي آدم سوداكال.

    جاء ذلك رداً على تصريحات القيادي بالدعم السريع نور الدين عبد الوهاب، أكد فيه القبض على آدم عبد الله سوداكال والمجموعة المساندة له، وتسليم النادي والإستاد لمجموعة الكندو.

    وقال النادي في تعميمٍ صحفي، إن المجلس سيكون متواجداً في استاد المريخ، انتظاراً لما قاله نور الدين عبد الوهاب.

    وأضا البيان: «نؤكد في مجلس المريخ أننا متواجدون في إستاد المريخ وننتظر ما قاله اللواء المذكور وننتظر قدومه هو ومن معه من قوات ليعودوا كما عادوا من قبل يجرجرون أذيال الهزيمة في النيل من نادي المريخ».

    وتساءل البيان عن هوية القوات التي يريد أن يستخدمها.. هل هي قوات الدعم السريع التابع لها أم قوات أخرى أم بلطجية، وهل يريد توريط هذه القوات في هذا الفعل المخالف للقانون، وطرح تساؤلاً آخر: لمصلحة من يقوم هذا اللواء بهذا الفعل، علماً أنّه أحد المرشحين للعمل في المريخ في إحدى المجموعات المنافسة لحكم المريخ، فهل ما يقوم وما يصرح به تجاه رئيس النادي وبعض الموظفين العاملين بالنادي يمثّل دعاية انتخابية له لاستعراض النفوذ والتسلط.

    وأكمل: «كما نطرح تساؤلاً مشروعاً: هل ما يقوم به هذا اللواء أمر مشروع لأي صاحب نفوذ سلطوي، فما حواه حديثه وتصريحاته في هذا الشأن يعدّ نوعاً من أنواع ممارسة ومحاولة الإقصاء والتي نؤكد أنّنا لن نسمح بها».

    وأوضح مجلس المريخ أنّ نادي المريخ ليس ضيعة لهواة التسلط والتجبر ممن يريدون إعادة الأوضاع في السودان القهقرى عقب الثورة العظيمة التي كنست قادة التسلط والظلم والاستبداد.

    وكشف المجلس عن مخاطبته القائد العام لقوات الدعم السريع بتقديم شكوى رسمية في هذا اللواء.

    وأضاف: «سيخاطب المجلس رئيس الوزراء والمجلس السيادي حول هذا التطاول الذي يتم من أحد القيادات التابعة والمحسوبة على قوات الدعم السريع».

    طباعة Email