00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مرتضى منصور يتهم مسؤولي الزمالك بإهدار المال

ت + ت - الحجم الطبيعي

عاد مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك الموقوف، للهجوم على اللجنة المؤقتة التي تدير النادي حالياً، واتهمهم بإهدار 8 ملايين جنيه مصري، وهي مستحقات ضد حارس الزمالك السابق، أحمد الشناوي، حيث حصل الزمالك على حكم، خلال فترة ولاية مرتضى منصور، بتغريم حارس بيراميدز الحالي، قيمة مقدم عقده والذي لم يتم تفعيله مع رحيله عن الفريق الأبيض.

ونشر رئيس الزمالك السابق، بياناً عبر صفحته الرسمية على «فيسبوك»، هاجم خلاله اللجنة التي تدير النادي، ووجه رسالة إلى الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، وقال: «اسأل لجنتك، لماذا لم تحضروا جلسة مركز التسوية والتحكيم وتقدموا لها الحكم النهائي ضد أحمد الشناوي».

كما تساءل منصور عن سبب السماح لرئيس اللجنة الأولمبية، هشام حطب، والذي وصفه بالعدو الأول للزمالك، بنظر طعن الشناوي في المركز الذي يترأسه، خصوصاً وأن لجوء الشناوي إلى هذا المركز كان باتفاق مسبق مع حطب، وطالب وزير الرياضة بتشكيل لجنة للتفتيش على لجنة إدارة النادي الحالية، مثلما حدث معه من قبل.

نفي

في سياق مختلف، وعن أزمة عبد الله السعيد، قائد فريق بيراميدز، وما تردد عن حصول النادي الأهلي على حكم من مركز التحكيم والتسوية، بتغريم اللاعب مليوني دولار، قال أشرف عبد العزيز، محامي اللاعب، إن اللجنة الأولمبية أو مركز التسوية والتحكيم الرياضي ليسا جهة اختصاص، وأن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، هو الجهة الوحيدة المختصة بالنظر في أي نزاع ينشأ بشأن العقد المبرم بين الأهلي والأهلي السعودي وعبد الله السعيد.

وكشف أن العقد نص صراحة في بنده الثامن، «اتفق جميع الأطراف على أنه في حالة حدوث أي نزاع أو خلاف قد ينشأ بشأن هذا العقد، سيتم اللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، ويكون دون غيره هو المختص في الفصل في هذا النزاع أو الخلاف، وذلك لاتخاذ القرار المناسب وفقاً للقواعد والقوانين المنظمة لذلك، ويكون قرار «فيفا» نهائياً في هذا الشأن».

ولفت إلى أن الأزمة الحقيقية في هذا الملف، هي البند الرابع والذي ينص على ألا يجوز إعادة بيع اللاعب أو إعارته إلى أي ناد داخل جمهورية مصر العربية، بأي حال من الأحوال، وذلك لمدة 3 مواسم كروية، منذ توقيع هذا العقد، لكن السعيد قام بفسخ تعاقده مع الأهلي السعودي، وانتقل انتقالاً حراً إلى ناد جديد، دون أن يخترق بنود التعاقد، ولم يتم بيعه أو إعارته، لذا لا يحق للنادي الأهلي طلب أي شروط جزائية من النادي السعودي أو اللاعب.

طباعة Email