مباراة لقدامى الأهلي والزمالك لنبذ التعصب

أعلن الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة المصري، عن إقامة مباراة ودية، بين قدامى فريق الأهلي والزمالك، وذلك قبل المواجهة التي ستجمع بين الفريقين، يوم 27 من نوفمبر الجاري، لحساب نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، وهي المواجهة التي تأكد إقامتها على ملعب استاد القاهرة الدولي، بحضور عدد محدود من الجماهير، في ظل إجراءات مواجهة فيروس «كورونا» المستجد.

يأتي ذلك في إطار مبادرة «لا للتعصب»، لنبذ التعصب بين جماهير الفريقين وبث الروح الرياضية، وقال صبحي: «هناك محاولات إعلامية لنبذ التعصب، ظهرت خلال الأيام الماضية، والأهم بالنسبة لنا كيفية استمراره، وتنظيم برامج لنبذ التعصب والقضاء عليه في الملاعب، ونشر التوعية وتطبيق القوانين والالتزام». وقدم وزير الشباب والرياضة، مجموعة مقترحات في إطار المبادرة، وذلك خلال لقائه، أمس، مع كرم جبر رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام. 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات