مؤمن زكريا يجذب اهتمام الصحافة العالمية بعد احتفالية صلاح

تحول مؤمن زكريا لاعب الأهلي المصري السابق، إلى نجم عالمي بين عشية وضحاها، بعد احتفالية نجم منتخب بلاده، محمد صلاح لاعب ليفربول، بنفس طريقته، عقب تسجيله هدف فوز فريقه في مرمى ليدز يونايتد أمس السبت، خلال المباراة التي جمعتهما في افتتاحية بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، والتي سجل فيها "موصلاح"، 3 أهداف "هاتريك"، وقاد فريقه للفوز بنتيجة 4-3.

وأنطلق صلاح، عقب تسجيل الهدف الثالث له والرابع لفريقه، للاحتفال مقلداً احتفالية مؤمن زكريا، بوضع يديه على أذنيه، في إشارة لدعم زميله السابق في صفوف منتخب مصر في محنته المرضية، إذ يعاني مؤمن من مرض ضمور العضلات، ليبتعد عن الملاعب منذ فترة طويلة، وأثارت تلك الاحتفالية، اهتمام الصحافة العالمية، والتي خصصت مساحات كبيرة للحديث عنها، وعن اللاعب مؤمن زكريا.

وتحدثت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، عن احتفالية محمد صلاح، وأشارت إلى المرض الذي يعاني منه مؤمن زكريا، وهو مرض التصلب الجانبي الضموري المستعصي، ونقلت تصريحات أدلى بها مؤمن مؤخراً، بعد تكريمه من قبل إدارة وزملاءه بناديه الأهلي.

وتناول موقع "إسبن"، نفس الأمر، مشيراً إلى الصداقة القوية التي تجمع بين صلاح ومؤمن، ونشرت العديد من الصور التي جمعت بين اللاعبين، وهما في صفوف المنتخب المصري، مؤكدة أن صلاح احتفل بهدف ليفربول، تكريما لزميله المصري المصاب بمرض عصبي خطير.

كما أكدت صحيفة "ذا الصن"، أن صلاح حرص على إهداء أهدافه الثلاثة إلى صديقه مؤمن زكريا، وأشارت إلى أن مؤمن ليس لاعب الكرة الوحيد الذي يعاني من هذا المرض، بل هناك أيضاً ستيفن داربي الظهير الأيمن السابق لفريق ليفربول، والذي أنشأ مؤسسة لدعم الأشخاص المصابين بالمرض.

ولم يقتصر الاهتمام على الصحافة الأوروبية فقط، بل امتد الاهتمام إلى الإعلام الأرجنتيني، وأشادت قناة "تي واي سي"، بما قدمه صلاح أمس، وبما قدمه اللاعب من دعم نفسي ومعنوي مهم لزميله مؤمن زكريا، من خلال تقليده لاحتفالية زميله المعتادة عندما كان لاعباً للكرة في ناديه الأهلي والمنتخب المصري.

كلمات دالة:
  • محمد صلاح،
  • مؤمن زكريا،
  • الدوري الانجليزي ،
  • ليفربول
طباعة Email
تعليقات

تعليقات