نهاية طريفة لتحدي تركي آل الشيخ و سعود آل سويلم

انتهت مباراة التحدي بين تركي آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه في السعودية، ومالك نادي الميريا الإسباني ضد سعود آل سويلم الرئيس السابق لنادي النصر السعودي، بنهاية طريفة جدا ، اذ قام آل الشيخ برمي قبضة "البلاي ستيشين" التي كان يلعب بها نحو شاشة التلفاز لحظة استقبال شباكه للهدف الثاني، مما أدى إلى تحطيم التلفاز وإيقاف المباراة وسط ضحكات آل سويلم، وأرجع آل الشيخ تلقيه لهدفين لعطل في القبضة التي يلعب بها.

ونشر آل الشيخ فيديو لدقائق المباراة التي لعبت وأرفقها بالقول: "في أحداث شغب بسيطة... بندور تلفزيون جديد وبنرجع نكمل المباراة ... لسا المباراة ما انتهت".

وبعد ذلك تقدم آل الشيخ  بالشكر والتقدير لكل من تفاعل ودعم مبادرة "تحدي الخير" سواء ماديًا أو معنويًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والتي وفرت بشكل مباشر قرابة 30 منزلاً لـ 30 أسرة عبر منصة "جود الاسكان" والتي نخصها بالشكر والثناء على جهودها المميزة

وحظي التحدي باهتمام كبير على مستوى العالم من قبل العديد من نجوم الساحرة المستديرة أبرزهم الأرجنتني ليونيل ميسي والساحر البرازيلي رونالدينيو.

ويقوم التحدي على مباراة "بلاي ستيشن" بين آل الشيخ الذي يمثل نادي الميريا وآل سويلم ممثلا لنادي النصر، وتهدف لتوفير وحدات سكنية لصالح مبادرة "جود للإسكان" الخيرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات