اتحاد الكرة المصري يصدر بياناً رسمياً بشأن أزمة الدوري

أصدر اتحاد الكرة المصري بياناً رسمياً يعلن فيه تقديره للأهلي وطلبه بإنهاء الدوري قبل انطلاق بطولة كأس الأمم الإفريقية، مشددا أنها رغبة اتحاد الكرة أيضا، ولكنه أكد أن الوضع لم يكن يسمح بذلك.

وقال بيان اتحاد الكرة المصري : "الاتحاد المصري لكرة القدم وهو يضطلع بمسؤولياته تجاه كل الاندية وخدمة المنتخبات الوطنية، يؤكد على انه أوضح كثيرا الظروف الإجبارية التـي جعلت من هذا الموسم استثنائيا يستوجب تكاتف كل الجهود لاسيما وأن بلادنا تستقبل بعد أيام الحدث الرياضي الأكبر في القارة المتمثل في استضافة كأس الأمم الإفريقية 2019".

وأضاف "وهو ما زاد من مسؤوليتنا جميعا ، خاصّة وأن قرار إسناد تنظيم البطولة لمصر جاء في توقيت استثنائي ولم يمر عليه سوى أربعة شهور تقريبا احتجنا فيها أن نسابق الزمن للعمل على نجاح هذا الحدث الرياضي بما يليق بمصرنا الكبيرة. فضلا عن المشاركات الإفريقية والعربية للأندية المصرية في مختلف المسابقات. ومع هذا بذل الاتحاد المصري لكرة القدم جهدا كبيرا للانتهاء من بطولة الدوري على الأقل قبل انطلاق كأس الأمم".

واضاف  "لكن للأسف لم نتمكن من ذلك لأسباب مختلفة ، وقد يرى البعض أنه لم يكن هناك توفيق في بعض القرارات الخاصة بتحديد وترتيب المباريات المؤجلة خاصة في الفترة الاخيرة مع كل الأندية.

لكن المؤكد ايضا أنه ناتج عن مراعاة مصالح الأندية المشاركة في البطولات الافريقية والعربية دون مجاملة لأي نادٍ ، حيث نقف على مسافة واحدة من جميع الأندية".

وتابع "نحن نقدِر النادي الأهلي كنادٍ كبير وعريق ونعتز بالعلاقة الطيبة التي تربطنا به وبكل مسؤولي الأندية ونتفهم جيدا أسباب طلبه الانتهاء من مسابقة الدوري العام قبل بطولة الامم وهو حق مشروع يهدف به صالح كل الاندية وهي بالطبع مطلب كل الاندية ونأمل تنفيذ كل ما يخدم الكرة المصرية ، لكن رغبة النادي الأهلي والتي هي رغبتنـا بالأساس بإنهاء بطولة الدوري قبـل بدء كـأس الأمم الإفريقيـة أصبحت تصطدم بالواقع وهو ان الوقت لم يعد سامحا بذلك كما أن استكمال البطولة دون اللاعبين الدوليين يحتاج موافقة كل الأندية، وقد يعرض المسابقة لعدم القانونية، والنادي الأهلي والذي نراهن دائما على قيمته ووطنيته في مثل هذه الظروف ومعه كل الاندية المصرية وقبلهم الاتحاد المصري لكرة القدم يقع عليهم العبء الاكبر في هذا التوقيت الحرج وإعلاء مصلحة الوطن ويتطلب هذا استكمال مباريات الدوري بعد بطولة كأس الأمم الإفريقية".


وأعلن اتحاد الكرة عن 3 قرارات كذلك في بيانه أولهم "فيما يتعلق بالقيد الإفريقي فإن الاتحاد المصري لكرة القدم قام بمخاطبة الاتحاد الإفريقي وطلب ترحيل فترة القيد المحددة من 30 يونيو إلى 5 أغسطس استنادا إلى إعادة نهائي دوري الأبطال الإفريقي، ويسعى الاتحاد المصري لكرة القدم بألا يلحق أي ضرر فني أو ادبي بالأندية المصرية التي تقرر مشاركتها في البطولات الافريقية في الموسم الجديد".

وأردف "وفي ذات الوقت فإن اتحاد الكرة قرر تشكيل لجنة يترأسها نائب رئيس الاتحاد وتضم خبراء متخصصين بإعداد مشروع لائحة متكاملة للمسابقات المحلية على أن يقوم مجلس إدارة الاتحاد بمراجعتها ومخاطبة الأندية لعرض مشروع هذه اللائحة قبل اعتمادها لتكون ضمانه لحقوق الجميع وملزمة لكل الاطراف بما يضمن الاحترافية في إدارة اللعبة".

وأتم "وفيما يتعلق بتطبيق تقنية حكم الفيديو فإن الاتحاد المصري لكرة القدم بدأ بالفعل في التواصل مع الجهة المسؤولة IFAB لبدء الاجراءات التنفيذية لهذا المشروع بعد الاطلاع على تكاليفه وقدرة الاندية على تحملها وجاهزية الملاعب لتطبيقه".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات