رسالة من الاتحاد الإفريقي للأهلي والترجي قبل المباراة الحاسمة

ينتظر عشاق الساحرة المستديرة المباراة الحاسمة يوم الجمعة المقبل بين نادي الاهلي المصري والترجي التونسي بملعب رادس بشغف كبير نظراً للظروف والجدل الذي أحاط بمباراة الذهاب التي انتهت بفوز الاهلي  3-1 باستاد برج العرب وما صاحبها من حالات تحكيمية أثارت تبايناً في وجهات النظر وجدالاً ونقاشاً مازال مستمراً على مواقع التواصل والبرامج والصحف الرياضية في الوطن العربي.

ويسعى الجميع إلى إخراج المباراة بروح رياضية بعيدا عن العصبية التي تفرق ولا توحد لذلك وجه الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف"، رسالة إلى فريقي الأهلي المصري والترجي التونسي، قبل المباراة المرتقبة بينهما.

وقال الكاف في تغريدة عبر حسابه الرسمي على تويتر : "احيوا روح المنافسة الشريفة.. تنافسوا باحترام.. واربحوا بشرف".

وأثارت قرارات الحكم الجزائري مهدي عبيد، الكثير من الجدل، خلال اللقاء، بعد احتسابه لـ3 ضربات جزاء من بينها 2 للأهلي بتقنية "الفار".

كما أثار لاعب الأهلي، المغربي وليد أزارو، غضب الجماهير بعد أن التقطته الكاميرات وهو يقوم بتمزيق قميصه بنفسه، في محاولة لخداع حكم المباراة، وإيهامه بتعرضه للجذب بقوة من جانب لاعب الترجي للحصول على ركلة الجزاء.

ووجهت دار الإفتاء المصرية رسالة إلى جماهير الأهلي والترجي، إذ قال أمين الفتوى بدار الإفتاء خالد عمران، إن الرياضة "سلوك إنساني يسهم في سعادته وتنمية مهاراته الحياتية، وهذه أمور يشجعها الإسلام ويثني عليها".

وأضاف في تصريحه لموقع "اليوم السابع"، أن "التعصب يقلب المقاصد الحسنة لوجود الرياضة في الشعوب إلى سلوك مشين، مشيرا إلى أنه يجب على الإنسان أن "يرقى بنفسه منه، فالرياضة مرتبطة بالأخلاق" وفق سكاي نيوز.

كما دعا عمران جميع محبي الرياضة إلى أن يكون سلوكهم محكوما بالأخلاق الرياضية ومقاصدها، وأن "يتمسكوا جميعا بحفظ ما أمرتنا الشرائع والأديان جميعها من النفوس والأموال والأخلاق، فنحن نسعى للبناء لا الهدم".

ويكفي نادي الأهلي التعادل السلبي أو الهزيمة بهدف دون مقابل، للحصول على لقب دوري أبطال أفريقيا للمرة التاسعة في تاريخه، بينما يحتاج الترجي للفوز بهدفين دون مقابل لحصد اللقب القاري.

 

تعليقات

تعليقات