حقيقة الخلاف بين محمد صلاح وزميله في منتخب "الفراعنة"

أكد أحمد المحمدي، الظهير الأيمن للمنتخب المصري والمحترف في صفوف أنادي أستون فيلا، أنه لا يوجد أي خلافات بين محمد صلاح جناح ليفربول الإنجليزي ومحمود حسن تريزيجيه مهاجم قاسم باشا التركي.

وقال المحمدي، خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم الخميس، إنه لم يحدث أي خلاف بين الثنائي خلال مباراة النيجر خاصة أن هناك ترتيبا بشأن تسديد ركلات الترجيح وصلاح هو صاحب الترتيب الأول.

وأضاف أن تريزيجيه يعانده الحظ بشدة وكان يرغب في التسديد، ولكن الأولوية لمحمد صلاح طالما أنه متواجد بملعب المباراة.

من جانبه كشف المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم، المكسيكي خافيير أغييري، عن موقف صلاح، من مباراة الفراعنة أمام إي سواتيني (سوازيلاند) المقرر لها غدا الجمعة في المرحلة الثالثة من التصفيات القارية المؤهلة لبطولة أمم افريقيا المقرر لها العام المقبل بالكاميرون.

وقال أغييري، في المؤتمر الصحفي، إن محمد صلاح يملك الرغبة في لعب المباراة، وتمثيل منتخب مصر وجاهز بنسبة مئة بالمئة بدنيا وفنيا ولا يوجد هناك ما يمنع من مشاركته غدا.

ويلتقي المنتخب المصري مع اي سواتيني في التصفيات القارية المؤهلة لأمم افريقيا بالكاميرون.

ويحتل المنتخب المصري المركز الثاني في المجموعة العاشرة برصيد ثلاث نقاط حصدها بالفوز على النيجر بعد الهزيمة أمام المنتخب التونسي المتصدر بست نقاط.

فيما يحتل منتخب إي سواتيني المركز الثالث برصيد نقطة واحدة بفارق الأهداف امام النيجر.

 

 

تعليقات

تعليقات