وفاة نجم الأهلي المصري محترقاً في حادث مأساوي - البيان

وفاة نجم الأهلي المصري محترقاً في حادث مأساوي

لفظ نجم الأهلي المصري السابق صفوت عبدالحليم، أنفاسه الأخيرة عن عمر يناهز 67 عاما، بعد أن شب حريق بشقته في مصر الجديدة، ومنعته إصابته بالشلل من الهروب من النيران، حيث كان يمارس حياته متنقلاً على كرسي متحرك ويقيم وحيداً في شقته، ما أدى لإمساك النيران به، واصابته بحروق بالغة لفظ على أثرها أنفاسه الأخيرة.

وقال مصدر أمنى إن الحريق اندلع بسبب ماس كهربائي والتهم محتويات الشقة، مضيفا أن رجال الإطفاء تمكنوا من السيطرة على الحريق والدفع بـ 4 سيارات أخرى لمحاصرة النيران ومنع امتدادها إلى باقي العقارات المجاورة.

ولد عبد الحليم عام 1951 بمنطقة الشرابية، وبدأ ممارسة الكرة في ناشئي النادي الأهلي، وكان عمره 11 عاما، وتدرج في صفوف الناشئين حتى تم تصعيده للفريق الأول في الـ17 من عمره، حقق 9 بطولات منها 7 دوري و2 كأس.

وأعلن نجم الأهلي الراحل اعتزاله كرة القدم مبكرا قبل أن يكمل عامه الثلاثين بسبب الإصابة، ثم اتجه بعدها إلى مجال التدريب، حيث عمل بالتدريب في الأهلي لمدة 15عاما، قبل أن يبتعد بسبب المرض الذي نال منه.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات