اشتعال الصراع بين أندية الهبوط في الدوري السوداني

اشتعل الصراع بين الأندية المهددة بالهبوط في الممتاز (دوري العشرة)، والذي شهد عدداً من المباريات ضمن لقاءات الجولة الــــ(14)، حيث واصل فريق الأهلي الخرطوم نتائجه الجيدة وكسب المريخ نيالا بهدفين نظيفين، وذلك بمدينة جبل أولياء جنوب الخرطوم، وصل الأهلي منطقة الأمان وأحرز الإيفواري كوفي كوامي هدفي الأهلي في الدقيقتين 13 و72، وهو الثالث على التوالي للفريق الذي رفع نقاطه إلى 22 نقطة، بينما تأكد هبوط المريخ نيالا بعد أن تجمد رصيده عند نقطتين فقط، كما تعرض لخصم 3 نقاط لتخلفه عن حضور مباراته أمام الهلال كادقلي في الأسبوع الثالث.

فيما كسب الهلال كادقلي مضيفه حي الوادي نيالا، بنتيجة (1-0)، ضمن مباريات المنافسة، ليخطو خطوة جديدة في سبيل تأمين بقائه، وسيطر الهلال كادقلي على مجريات الشوط الأول بفضل ثنائي خط وسطه رفيدي إبراهيم والأمين سيد حامد ومن خلفهما المدافع الخبرة مالك محمد أحمد والظهير الأيسر عوض الناير. وضاعت للفريق عدة فرص أبرزها كانت لرفيدي الذي صوبها فوق المرمى بقليل. ونجح فريق حي الوادي، في السيطرة على الشوط الثاني بفضل تحركات محمد عوض باتو والمهاجم الدولي الجنوب سوداني أتاك لوال.

فضاعت فرصتين من كرتين لامستا العارضة في الدقيقتين 48 و56. وفي الدقيقة 68، طرد الحكم لاعب وسط الهلال كادقلي مصعب كبير لاعتدائه باليد على لاعب من الوادي أمام الحكم. الفوز رفع رصيد الهلال كادقلي إلى 20 نقطة ليجتاز منطقة الملحق، ويزاحم فرق المقدمة في منطقة الأمان، بينما تجمد الوادي عند 20 نقطة وقد تعثر الفريق للمرة الثالثة على التوالي.

وفي مباراة أخرى تعادل الأهلي عطبرة والشرطة القضارف بهدف لكل ليرفع فريق الشرطة رصيده من النقاط إلى 18 نقطة و الأهلي لــ(15) نقطة.

استقالة بسبب الجمهور

دفع المدرب العام لفريق كوبر البحراوي أحمد السيد باستقالته من منصبه، بصورة مفاجئة إلى مجلس إدارة النادي بعد الخسارة، التي تلقاها أمام الأهلي الخرطوم الأسبوع الماضي في مسابقة دوري العشرة بالممتاز ( دوري البقاء والهبوط)، وذلك بسبب المشادات التي حدثت بينه وجمهور الفريق اليوم بعد الهزيمة بهدفين مقابل هدف. وقال أحمد السيد في تعليق على قراره إنه أخطر رئيس الجهاز الفني فاروق جبرة وإنه لن يتراجع مهما حدث.

تعليقات

تعليقات