استيقاظ لاعب مغربي بعد غيبوبة لأكثر من عام

كشفت عائلة لاعب فريق أياكس أمستردام الهولندي عبد الحق نوري عن مستجدات حالته الصحية، بعد أن أصيب بتلف في الدماغ خلال مباراة ودية قبل أكثر من عام، أدخلته في حالة غيبوبة طويلة.

فبعد أكثر من 13 شهراً من سقوطه في مباراة ودية ضد نادي فيردر بريمن الألماني، استيقظ لاعب أياكس أمستردام عبد الحق نوري البالغ من العمر (21 عاماً) من غيبوبته. وقال شقيق نوري للتلفزيون الهولندي إن بإمكان اللاعب مغربي الأصل التواصل مع عائلته، ولكن من خلال تحريك فمه وحاجبيه فقط.

أصيب نوري بأزمة قلبية في (8 يوليو 2017) خلال مباراة في هيباخ/النمسا وسقط على أرض الملعب في الدقيقة الـ 70 من المباراة، مما استدعى نقله إلى المستشفى عن طريق طائرة هيلكوبتر، غير إنه قد عانى من نقص إمدادات الأكسجين، الأمر الذي أدى إلى حدوث تلف دائم في الدماغ.

وفي يونيو الماضي اعترف نادي أياكس الهولندي بأن رعاية نوري الطبية الطارئة كانت "غير كافية". بحسب ما نشره موقع (شبيغل) الألماني، ونقله موقع قناة (DW).

تعليقات

تعليقات