سقوط حاجز في مدرجات استاد جابر

سقط حاجز أحد مدرجات ستاد جابر الدولي، نتيجة تدافع الجماهير عقب المباراة النهائية لـ«خليجي 23»، ووصلت سيارات الإسعاف إلى مكان الحادث داخل الاستاد للتعامل مع الإصابات في حال وجودها، وحضر لمكان الحادث أنس الصالح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء والذي يشغل أيضاً منصب رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، وخالد الروضان وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب.

أكد الشيخ أحمد اليوسف رئيس اتحاد الكرة الكويتي رئيس اللجنة المنظمة لبطولة خليجي 23، أن الحكومة الكويتية ستتكفل بعلاج جميع المصابين الذين تعرضوا للسقوط إثر انكسار الحاجز الزجاجي بسبب تدافع الجماهير، وقال اليوسف: إن عدد المصابين يقارب 25 مصاباً، تم إجراء الإسعافات الأولية لهم داخل الاستاد ونقلهم إلى مستشفيات الكويت لتلقي العلاج اللازم.

في الوقت ذاته، أعلنت وزارة الصحة في دولة الكويت حالة الطوارئ في جميع المستشفيات والتي تضم مستشفيات الفروانية والجهراء والعدان والصباح والأميري. وحرص مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة على زيارة المصابين في المستشفيات والاطمئنان عليهم بصحبة مجلس الشورى العُماني.

بارك الشيخ اليوسف، فوز المنتخب العُماني بكأس الخليج، وتمنى التوفيق مستقبلاً للمنتخب الإماراتي، وقال: «أرى المباراة عادلة المستوى بين المنتخبين وصولاً لركلات الترجيح من نقطة الجزاء، والتي يلعب فيها التوفيق دوراً كبيراً، وعموماً البطولة كانت قوية، وكل المنتخبات حققت النجاح، وكذلك التنظيم كان رائعاً، قياساً بأنه تم خلال 10 أيام، وأنا أشكر كافة العاملين في اللجان التنظيمية للبطولة، والذين أبهروا الجمهور، وجميع المشاركين في البطولة الخليجية».

 

تعليقات

تعليقات