اكتسح الوداد المغربي برباعية

الزمالك يضع قدماً في نهائي أبطال إفريقيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

وضع نادي الزمالك المصري قدماً في المباراة النهائية لبطولة دوري الأبطال الأفريقي لكرة القدم؛ وذلك بعد أن تمكن مساء أول أمس الجمعة من اكتساح ضيفه فريق الوداد المغربي بأربعة أهداف دون رد في مباراة الذهاب للدور نصف النهائي لدوري الأبطال الإفريقي لكرة القدم والتي أقيمت على ملعب الجيش المصري بمدينة برج العرب بالإسكندرية.

وبأسلوب الصدمة انطلق محمود عبد الرازق «شيكابالا» في الدقيقة الرابعة من عمر المباراة وسط دفاعات الفريق المغربي بدون أية مضايقات من دفاعات ليرسل الكرة قوية أرضية محرزاً الهدف الأول لفريقه؛ وبعد محاولات فاشلة لهجوم فريق الوداد لتعويض الهدف المبكر أهدى مرتضى فال مدافع الفريق المغربي الكرة بشكل غريب لأيمن حفني مهاجم الزمالك والذي قبل الهدية على الفور وسدد الكرة قوية على يسار الحارس (في الدقيقة 18) ليتقدم الفريق الأبيض المصري بهدفين دون رد، واقترب فريق الوداد من تقليص فارق الهدفين قبل نهاية الشوط الأول ولكن رعونة مهاجميه أمام مرمى أحمد الشناوي حالت دون ذلك لينتهي الشوط الأول بتقدم الفريق المصري المضيف بهدفين نظيفين سهلا من مهمته في الشوط الثاني.

وبعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني استخدم باسم مرسي مهاجم الزمالك قوته الجسدية لينقض بجسمه على كرة عرضية ويودعها المرمى محرزاً الهدف الثالث لفريقه (في الدقيقة 49) وسط حالة من الذهول انتابت لاعبي فريق الوداد المغربي؛ وحاول الويلزي المدير الفني للفريق المغربي تنشيط هجومه بإشراك المهاجم الليبي ويليام جبور على حساب هاهو (في الدقيقة 52)؛ ولكن المصري مؤمن سليمان، المدير الفني للزمالك، رد عليه بإ شراك مصطفى فتحي بدلا من أيمن حفني (في الدقيقة 65) وهو مازاد من الفاعلية الهجومية للفريق الأبيض المصري؛ حيث تمكن فتحي من الضغط على دفاعات الوداد البيضاوي المغربي ونجح في مراوغة الحارس محمد عقيد ليسقط أرضاً وينال ضربة جزاء يحرز منها الهدف الرابع لفريقه (في الدقيقة 73) ويضيع مصطفى فتحي فرصة إضافة هدف ثان له وخامس لفريقه قبيل انتهاء المباراة التي انتهت بفوز الزمالك برباعية نظيفة سهلت من مهمته كثيراً في مباراة الإياب في المغرب.

سعادة مؤمن

وبعد المباراة أعرب مؤمن سليمان، المدير الفني الوطني لنادي الزمالك المصري، عن سعادته بفوز فريقه الكبير وقال في تصريحات صحافية له عقب المباراة: «قدم لاعبو الزمالك مباراة كبيرة جدا بذلوا فيها جهداً بدنياً كبيراً؛ كما نفذوا التعليمات الفنية بدقة؛ حيث إنني قمت بدراسة الفريق المغربي الكبير من خلال تسجيلات مبارياته مع فريق الأهلي واحترمت قدرات مدربه ولاعبيه مما ساهم في فك كل طلاسمه الفنية ومن ثم التفوق عليه بهذه الرباعية؛ ولكن هذا لا يعني حسم مباراة العودة في المغرب حيث إن كرة القدم لا تعترف إلا بالجهد المبذول في الملعب وهو ما سهل عليه لتأكيد صعوده للمباراة النهائية للبطولة».

حزن توشاك

على الجانب الآخر وقبيل إعلان إقالته من منصبه أبدى الويلزي جون توشاك، المدير الفني لفريق الوداد المغربي، حزناً شديداً على الهزيمة المذلة لفريقه وصب جام غضبه على تراخيص لاعبيه وقال في تصريحات صحافية له عقب المباراة: «أهنئ فريق الزمالك ولاعبيه والذين أدوا المباراة برجولة أمام فريق من الأطفال فشلوا في الدفاع عن مرماهم لتلقي ثلاثة أهداف في 46 دقيقة فكيف لمثل هؤلاء اللاعبين أن يعوضوا خسارتهم الكبيرة في مباراة العودة».

إقالة

بعد المباراة أعلن سعيد الناصري، رئيس مجلس إدارة نادي الوداد المغربي، من خلال بيان على الموقع الرسمي للنادي عن إقالة الويلزي جون توشاك من منصبه مديراً فنياً للفريق الأول لكرة القدم بالنادي. وأكد الناصري في بيانه أن إدارة ناديه وفرت كل الخانات لتوشاك. ولكنه لم يحقق النتائج المرجوة منه؛ ترددت أنباء عن اقتراب المدرب الوطني المغربي بادو الزاكي، لتولي المهمة الفنية للفريق البيضاوي بعد إقالة الويلزي توشاك من منصبه.

طباعة Email