وداع حزين للسودان في تصفيات كأس إفريقيا

■ مازدا

ت + ت - الحجم الطبيعي

خسر المنتخب الوطني السوداني لكرة القدم أمام الغابون بهدفين لهدف مساء أول من أمس باستاد الخرطوم في مباراته الأخيرة في مشواره الحالي في تصفيات الأمم الأفريقية المؤهلة للنهائيات العام المقبل بالغابون وكان صقور الجديان تقدم بالهدف الأول عن طريق نزار حامد، قبل أن يدرك نجم بوروسيا دورتموند أوباميانغ التعادل للضيوف، وأضاف مانغا الهدف الثاني قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول. يذكر أن المباراة كانت بمثابة الودية بعد أن ودع صقور الجديان المنافسة منذ الجولة الماضية فيما تعتبر المباراة إعدادية للمنتخب الغابوني الذي يستضيف النهائيات العام المقبل، في حين انحصر التنافس بين المنتخبين العاجي والسيراليوني اللذين يتقابلان اليوم لتحديد المتأهل لنهائيات الأمم الأفريقية من المجموعة.

رضا

من جهته أبدى مهند الطاهر قائد صقور الجديان رضاءهم عن المستوى الذي قدموه أمام الغابون في ختام مشوار المنتخب في تصفيات الأمم الأفريقية مبيناً أن المنتخب قدم مستوىً مميزاً طوال الشوطين وكان قريباً من الفوز لولا سوء الطالع الذي لازم المهاجمين في أكثر من فرصة سانحة أمام المرمى!

وذكر مهند أن المنتخب الغابوني استفاد من الأخطاء التي ارتكبها المدافعون ووصل لشباك المنتخب مرتين وأنهى المباراة لمصلحته، ونفى مهند الطاهر أن يكون قد فكر في اعتزال اللعب الدولي مبيناً أنه مازال قادراً على العطاء في المرحلة المقبلة وسيحرص على تقديم أفضل ماعنده مع فريقه الحالي حتى يحافظ على تواجده ضمن قائمة المنتخب الوطني في المرحلة المقبلة.

تعادل موريتاني

وفي إطار التصفيات ذاتها تعادل منتخب جنوب افريقيا مع نظيره الموريتاني 1-1 أول من أمس في نلسبروت في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة عشرة. وافتتح الضيوف التسجيل في الدقيقة 17 عبر ديالو غيديلي، وأدرك أصحاب الأرض التعادل بواسطة هلومفو الفيوس كاكانا (26). وصار رصيد جنوب أفريقيا 7 نقاط مقابل 8 لموريتانيا التي لعبت بعشرة أفراد بعد طرد إسماعيل دياكيتيه (75). وبات أمل جنوب أفريقيا وموريتانيا ضئيلا بانتزاع إحدى بطاقتي التأهل إلى النهائيات المخصصتين لصاحبي أفضل مركز ثان في المجموعات الـ13. وكانت الكاميرون (11 نقطة) حسمت الصراع على بطاقة المجموعة من الجولة الخامسة.

طباعة Email