00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الزمالك يواصل الصدارة بهدف باسم في شباك المصري

■ باسم مرسي يحتفل بهدفه في مرمى المصري | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

بصعوبة كبيرة فاز الزمالك على مضيفه المصري البورسعيدي بهدف دون رد في المباراة التي أقيمت بينهما على استاد الإسماعيلية مساء أول من أمس في إطار مباريات الأسبوع 29 من عمر المسابقة المحلية المصرية، ليواصل الزمالك تصدره لقمة جدول الدوري الممتاز المصري برصيد 63 نقطة وبفارق خمس نقاط كاملة عن أقرب منافسيه نادي إنبي صاحب المركز الثاني، كما أن للزمالك مباراتين مؤجلتين يزيدان من فرص توسيع الفارق لصالحه، بينما تجمد رصيد المصري البورسعيدي عند حاجز النقطة 35 وبقي بالمركز 13 في جدول المسابقة.

هدف

جاءت المباراة متوسطة المستوى تقاسم فيها الفريقان الخطورة على المرميين، وأحرز هدف المباراة الوحيد اللاعب باسم مرسي في الدقيقة الخامسة مستغلاً تشتيتاً خاطئاً من دفاع المصري عقب مراوغة من مصطفى فتحي، وعلى الرغم من إحرازه لهدف المباراة الوحيد إلا أن أوزفالدو فييرا، المدير الفني للزمالك، قرر سحب مهاجمه باسم مرسي بسبب عصبيته الزائدة واشتباكه اللفظي مع عدد من لاعبي الفريق المنافس.

اعتراف

وبعد المباراة أكد البرتغالي فييرا المدير الفني للزمالك أنه لا يهمه إلا نتيجة المباراة ونقاطها الثلاث، وقال في تصريحات صحافية: مستوى فريقي الزمالك في مباراته مع المصري لم يرض الجهاز الفني، واعترف بأن فريق المصري كان أفضل، ولكن ضغط المباريات بات يؤثر سلبيا على فريقي، وأعتقد أن المجموعة الحالية من اللاعبين مازالت لم تعتد على أجواء فريق القمة..

وبمرور المباريات سيعتاد اللاعبون على الأجواء الحالية والتي ستساعدهم على التأقلم أكثر، ولكن الأهم بالنسبة لي هو استمرار مسيرة الانتصارات، ولذلك فنحن لا ننظر للمنافسين لنا في جدول الدوري، والتركيز سيكون فقط على أن نحقق الفوز فقط ليكون الجميع ملاحقا لنا ويتابع نتائجنا، لأننا يجب أن نصدر الضغط للمنافسين باستمرار.

ظلم تحكيمي

على الجانب الآخر هاجم مختار مختار المدير الفني لفريق المصري، حكم مباراة فريقه مع الزمالك في تصريحاته الصحافية عقب المباراة وقال: الحكم محمد الحنفي ظلم فريقي بعدم احتساب ضربة جزاء صحيحة في الشوط الثاني بعد عرقلة اللاعب أحمد رؤوف من قبل محمد كوفي مدافع الزمالك..

وعلى الرغم من هزيمتنا إلا أننا قدمنا مباراة قوية ونجحنا في الضغط على متصدر الدوري منذ بداية المباراة، ولكن لم يكن هناك توفيق أمام المرمى من أجل إحراز هدف التعادل على الأقل.

طباعة Email