00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الهلال السوداني يواجه اليوم الرصاصات

من مباراة الهلال أمام كي إم كي إم الزنزباري - البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

يؤدي فريق الهلال السوداني اليوم، باستاده ووسط جماهيره، مباراة الذهاب في دور الـ 32 في بطولة دوري أبطال أفريقيا أمام فريق الرصاصات الملاوي، ويدخل الفريق المباراة لحسم نتيجتها بعدد مريح من الأهداف، يسهل مهمته في مباراة الذهاب..

وجاء تأهل الهلال لهذا الدور، بعد نجاحه في التفوق علي فريق (كي إم كي إم) الزنزباري بفارق الأهداف من مجموع المباراتين، واستعد الفريق للقاء اليوم بتدريبات يومية، بإشراف جهازه الفني بقيادة المدرب الفاتح النقر ومعاونيه مصطفى النقر وخالد بخيت.

مباراة هجومية

من واقع التدريبات، وضح تركيز الجهاز الفني على الجوانب الهجومية بتركيز أكبر على العكسيات والتهديف من أوضاع ومسافات مختلفة، مع جمل تكتيكية في الاختراق عن طريق العمق والأطراف، بالتمريرات السريعة القصيرة التي تعتمد على اللمسة الواحدة… يعتمد الفاتح النقر في اللعب علي طريقة 4/4/2.

من ناحيته، حقق فريق أهلي شندي (النمور)، فوزاً صعباً على إيتانشيتي الكنغولي باستاد شندي في ذهاب دور الدور الأول، بهدفين مقابل هدف، أحرزها أحمد نصر الدين ق (46) وكليتشي أوسونوا ق (53) للأهلي، وسجل كابينغو هدف الفريق الكنغولي في الدقيقة (85)، وأهدر الفريق الشنداوي فرصاً كبيرة، خاصة في شوط اللعب الأول، وستكون مباراة العودة في جمهورية الكنغو الديمقراطية في الثالث من أبريل.

غياب

وتأكد غياب لاعب وسط فريق الهلال فيصل موسى عن مباراة اليوم، بعد أن منحه الجهاز الطبي بقيادة الدكتور وائل، راحة لمدة أسبوع، وتعرض اللاعب لإصابة في مباراة الفريق الودية أمام فريق وادي النيل، من جانب آخر، عاد لاعب وسط الفريق المدافع نصر الدين الشغيل..

وحارس المرمي الكاميروني مكسيم، للمشاركة في التدريبات أمس الأول، بعد غياب بسبب الإصابة، وكان الحارس مكسيم قد شكا من الإصابة في يده أثناء تدريب الثلاثاء الماضي ، بينما تعرض الشغيل للإصابة أثناء مباراة الفريق الدورية أمام الميرغني كسلا.

رمضان يواصل التحدي

واصل مدرب فريق الرصاصات الملاوي، رمضان، تصريحاته الساخنة التي تناولتها الصحافة قبل وصول البعثة، ليؤكدها بتصريحات أكثر سخونة بعد الوصول، مؤكداً على جاهزية فريقه لإلحاق الهزيمة بفريق الهلال على أرضه ووسط جمهوره.. ذاكراً أنه يعرف كل صغيرة وكبيرة عنه، وتابعه في مباراته الأفريقية الأخيرة أمام فريق (كي إم كي إم) الزنزباري.

مساندة

لفت وجود أعداد كبيرة من الطلاب الأفارقة بجامعة أفريقيا العالمية، الأنظار في مطار الخرطوم، وهم يهتفون مرحبين ببعثة فريق الرصاصات، وللطلبة الأفارقة بالجامعة تقليداً أصبح معروفاً في المباريات بمساندة الفرق الأفريقية التي تلعب في مواجهة الأندية السودانية.

طباعة Email