العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    لخويا يستعيد صدارة الدوري القطري بهدف قاتل

    جانب من مباراة لخويا والسد - البيان

    استعاد الفريق الأول لكرة القدم في نادي لخويا، صدارة الدوري القطري من جديد، من أقرب منافسيه نادي السد، ومعها استعاد الثقة مرة أخرى بعد خسارتين قاسيتين أمام الجيش في بطولة الدوري، وأمام بيروزي الإيراني في البطولة الآسيوية، وفوز غير مقنع على الشمال بهدف نظيف.

    وتمثل عودة الثقة للخويا أهم مكاسب الفوز على السد خاصة أنها جاءت قبل أيام قليلة من المواجهة المرتقبة أمام النصر السعودي في الجولة الثانية من مباريات دوري أبطال آسيا وهي المباراة التي لن يكون أمام الفريق خلالها سوى الفوز للعودة من جديد إلى أجواء المنافسة وحصد بطاقة التأهل للدور ثمن النهائي، وهو ما يؤكده عدنان العلي أمين السر العام بالنادي والذي أكد في تصريحات لـ«البيان الرياضي» بعد المباراة رضاه عن تحقيق الفريق الفوز على السد في مباراة القمة واستعادة السيطرة من جديد بفارق نقطتين.

    معنويات

    وأكد العلي قائلاً: نحن راضون عن الاداء وتحقيق الفوز خاصة انه جاء في وقت مهم للغاية على المستوى المحلي والاسيوي، فمحليا نجحنا في استعادة صدارة ترتيب الدوري من جديد وهذا أمر جيد في حين سينعكس الفوز ايجابيا على الجانب المعنوي للفريق قبل المواجهة القادمة في البطولة الاسيوية امام النصر السعودي.

    وأضاف: الفوز على السد لم يكن سهلا لان المباراة جاءت على مستوى تكتيكي قوي وحسمت في اللحظات الاخيرة وهذا يعكس الجهد الكبير الذي بذله الفريق لاننا عدنا بعد الخسارة الماضية في البطولة الاسيوية لذا فإن الفوز كان مهما للغاية للعودة بالصورة اللازمة والحمد لله نجحنا في ذلك واستعدنا صدارة الدوري وأهنئ الفريق بهذا الفوز والنقاط المهمة.

    الأفضل

    من ناحيته اعتبر الدنماركي مايكل لاودرب مدرب لخويا مباراة فريقه مع السد بأنها كانت مباراة الموسم بين افضل فريقين بالدوري قياسا بتواجدهم في قمة الترتيب، وقال: نحن سعداء للغاية بتحقيق الفوز في هذه المباراة الصعبة، وأشكر اللاعبين على درجة تركيزهم العالية وهذا ما أتمناه دائما عندما نخوض مباريات من هذا المستوى.

    ورفض المدرب اعتبار هذا اللقاء حاسما للدوري وقال: مازلت أعتبر هذا اللقاء غير حاسم حيث لايزال هناك عدد وافر من المباريات سنخوضها في الفترة القادمة.

    طباعة Email