منتخب السودان يواجه كينيا خارج العاصمة ودياً اليوم

يخوض المنتخب السوداني مواجهة إعدادية أمام نظيره الكيني مساء اليوم، التي تأجلت يوماً واحداً خارج أسوار العاصمة في تجربة جديدة على ملعب استاد مدينة الفاشر غربي السودان، التي تحتضن المعسكر الإعدادي لصقور الجديان، وظل المنتخب يخوض مبارياته الودية باستاد الخرطوم.

لذلك تعتبر مواجهة اليوم سابقة في تاريخ صقور الجديان، الذي بدأ معسكره الأسبوع الماضي حتى العاشر من الشهر الجاري، تأهباً للتصفيات الأفريقية، ويلعب المنتخب لقاء اليوم من دون نجوم الهلال والأهلي شندي المشاركان في بطولات الكاف ويعتمد على قائمة معظم عناصر من المريخ.

وقال مدرب المنتخب محمد عبد الله مازدا: إن أداء المباريات التجريبية من شأنه أن يخلق انسجاماً بين أفراد الفريق ويطور مستوي اللاعبين وأضاف:الاحتكاك الجيد افضل وسيلة لمعالجة السلبيات والتقدم إلى الأمام، عندما تلعب مباريات ودية تعرف السلبيات وتمنح اللاعبين فرصة جيدة للاحتكاك القوي.

وأضاف مازدا: إن إعداد الصقور يمضي بشكل جيد، ذاكراً أن المنتخب كان يفترض أن يلعب مع الملاوي، لكن الأخير اعتذر.

وأضاف: المنتخب الكيني سيمنحنا الفائدة المطلوبة، وكشف مازدا عن أداء مباراة ودية ثانية أواخر مارس الجاري أمام منتخب سيشيل بأرض الأخير.

وفي السياق قال رئيس اتحاد الكرة الدكتور معتصم جعفر: إن أداء مباراة المنتخب بالفاشر تعتبر تجربة جديدة، لأن الجماهير وحسب قوله، اعتادت على تنظيم المواجهات بالعاصمة وبين، المنتخب ملك الجميع وكل مدينة تستحق أن تشاهد المنتخب، وقال جعفر إن الهدف من هذه الخطوة التواصل القوي بين المنتخب وكل الجماهير.

على جانب آخر، أعفى مجلس إدارة نادي الأمل عطبرة، مدرب فريق الكرة، المصري محمود عز الدين من منصبه، لضعف نتائج الفريق في الجولات الماضية ليكون أول ضحايا الدوري السوداني في نسخة هذا الموسم من المدربين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات