الجيش القطري يسعى لتعويض الخسارة أمام تركتور الإيراني

يرفع فريق الجيش القطري شعار لا بديل عن الفوز قبل مواجهته الصعبة والشاقة المرتقبة الليلة أمام فريق تركتور تبريز الايراني في الجولة الثانية لدوري ابطال اسيا ضمن المجموعة الأولى التي تضم ايضا الجزيرة والشباب السعودي. ويبحث الجيش بكل قوة عن الفوز الاول في اول مشاركة له بدوري ابطال اسيا ويبحث ايضا عن تعويض الخسارة الأولى التي لقيها امام الشباب في الجولة الماضية بهدفين للاشيء ويدرك الجيش ومدربه الروماني لوسيسكو مدى صعوبة وقوة المواجهة رغم أن الفريق الإيراني ايضا يشارك للمرة الاولي في دوري ابطال اسيا. ويدرك ان منافسه فريق قوي وينافس بقوة على التأهل لدور ال 16 , كما انه اثبت كفاءة كبيرة على مستوى الدوري الإيراني حيث يحتل حاليا المركز الثاني بفارق 5 نقاط فقط عن الاستقلال المتصدر ولن يكون هناك أي بديل امام لوسيسكو سوى الضغط والهجوم منذ اللحظة الأولى من اجل اجتياز المهمة الصعبة، وان كان لزاما عليه أيضا عدم الاستهتار بالجانب الدفاعي خاصة وتركتور يملك أوراقاً رابحة هجومية قد تصل إلى مرماه وتتسبب في زيادة صعوبة المهمة. وأكد ناصر العلي نائب رئيس نادي الجيش ثقته الكبيرة في اللاعبين وقدرتهم على تحقيق الفوز اليوم، وقال ان الجيش في أتم جاهزية لخوض اللقاء واعترف بان الفريق لا يزال قليل الخبرة فى المحك الآسيوي وبمجرد أن يعرف طريقه سينطلق بقوة لتحقيق ما نصبو إليه جميعا وهذا كله يحتاج الى صبر.

كما اشاد العلي بأداء الجيش في مباراة الشباب السعودي وقال إن الفريق لم يكن سيئا وقدم مباراة جيدة و لم يحالفه التوفيق وخسر اللقاء لقلة خبرة بعض اللاعبين.

وقال راشد الكعبي مدير الفريق ان الفوز على الفريق الإيراني اليوم هو الخيار الوحيد للجيش والمسئولية زادت على اللاعبين بعد الخسارة في المباراة الأولى أمام فريق الشباب السعودي وبالتالي سيكون اللاعبون مطالبين بالتعويض أمام تركتور الإيراني .

وأضاف :المباراة تقام على ملعبنا ووسط جماهيرنا واعتقد ان لدينا الإمكانيات التي تساعدنا على عبور هذه العقبة الصعبة خلال مشوار الآسيوية.

تقسيمة ودية للعنابي

اتفق فهد ثاني مدرب العنابي الاول والهولندي مارسيل مدرب المنتخب القطري الاوليمبي على إقامة تقسيمة ودية بين المنتخبين اليوم في اطار استعداد العنابي الاول للقاء البحرين وكوريا الجنوبية 22 و26 الجاري بتصفيات اسيا وكأس العالم، واستعداد الاوليمبي لبطولة الصداقة الدولية بمشاركة المغرب وتركيا وايران التي تنطلق 22 الجاري وتأتي التقسيمة بسبب النقص الحاد في صفوف المنتخبين بعد انضمام لاعبي 6 فرق إلى انديتهم وهم الجيش والغرافة ولخويا والريان والخور والخريطيات بسبب مباريات دوري ابطال اسيا ودوري ابطال الخليج التي تقام اليوم وغدا

من ناحية أخرى قرر فهد ثاني سفر جميع اللاعبين الذين ضمتهم القائمة الاخيرة للعنابي الاول والتي ضمت 27 لاعبا إلى البحرين وكوريا الجنوبية وعدم تقليص العدد، بسبب ضيق الوقت وبسبب السفر مباشرة من المنامة إلى سيئول وتحسبا لاي ظروف طارئة ولأي إصابات قد يتعرض لها الفريق خلال هذا المشوار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات