إيطاليان يخطفان صدارة «أبوظبي للغولف»

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تقاسم الإيطاليان فرانشيسكو موليناري وجيدو ميغليوزي صدارة الترتيب العام لبطولة أبوظبي إتش إس بي سي للغولف، أولى جولات العام الحالي من سلسلة رولكس، ضمن جولة دي بي وورلد 2023، والتي تقام في نسختها الثامنة عشرة على ملعب ياس لينكس بجزيرة ياس بالعاصمة أبوظبي.

ونجح موليناري في خطف الصدارة عقب ختام منافسات اليوم الثاني من البطولة، بالتساوي مع مواطنه ميغليوزي بواقع 10 ضربات تحت المعدل، إذ واصل موليناري أداءه بوتيرة ثابتة محققاً 5 ضربات تحت المعدل في اليوم الثاني وبنفس عدد الضربات الذي حققه أول من أمس، فيما تراجع الإنجليزي لوك دونالد الذي كان قد تصدر اليوم الأول إلى المركز الـ 33 في الترتيب العام.

وتنازل دونالد قائد الفريق الأوروبي في كأس رايدر عن الصدارة بعد أن سجل في اليوم الثاني 3 ضربات فوق المعدل، ليصل إلى إجمالي 5 ضربات فوق المعدل، ولم يقدم الإيرلندي شيموس باور المصنف الـ 29 عالمياً أداء قوياً في ظهوره الأول على مسرح بطولة أبوظبي للغولف، لينهي المنافسات بـ 6 ضربات تحت المعدل ولكنه لا يزال في صلب المنافسة ويحتاج إلى بذل جهد أكبر في الجولة النهائية السبت والأحد.

وودع البلجيكي توماس بيترز حامل لقب النسخة الماضية في 2022 المنافسات بعدما فشل في التأهل إلى الجولتين النهائيتين في واحدة من مفاجآت البطولة، وذلك عقب إخفاقه في التواجد ضمن أول 70 لاعباً من أصل 126 مشاركاً في البطولة، محققاً ضربة واحدة فوق المعدل، كما ودع النمساوي سيب ستراكا أحد المرشحين البارزين والمصنف الـ 25 عالمياً المنافسات أيضاً بعدما قدم أداء مخيباً بـ 4 ضربات فوق المعدل بعد الجولتين الأولى والثانية، حيث فشل في الظهور بشكل جيد خصوصاً في الحفر 11 و12 و18.

أما أكثر المستفيدين فكان السويدي الكساندر بورك الذي قدم أداء مذهلاً، وتألق محققاً 7 ضربات تحت المعدل مع ختام المنافسات التأهيلية، ليصعد إلى المركز الخامس في الترتيب العام بفارق ضربتين عن موليناري، بينما حافظ الإيرلندي شين لوري حامل لقب البطولة عام 2019 والساعي إلى تحقيق لقبه الثالث في سلسلة رولكس على آماله في المنافسة على لقبه الثاني في أبوظبي محققاً 7 ضربات تحت المعدل بزيادة ضربتين عن اليوم الأول.

وعلى صعيد المشاركة العربية في البطولة في فئة الهواة فقد حاول الثنائي المصري عيسى أبو العلا والمغربي المهدي فخوري الظهور بأفضل صورة ممكنة ولكنهما لم يتمكنا من مقارعة الكبار لينهيا المنافسات في مركز متأخر بـ 15 و6 ضربات فوق المعدل لكل منهما.

طباعة Email