عبد المنعم الهاشمي: أبوظبي وجهة أبطال العالم

38 لاعباً قي انطلاقة «الفنون القتالية المختلطة للناشئين»

ت + ت - الحجم الطبيعي

 انطلقت في أبوظبي منافسات البطولة الثالثة للفنون القتالية المختلطة للناشئين، في صالة مبادلة أرينا بمدينة زايد الرياضية، والتي تعتبر أولى بطولات الموسم الجديد بمشاركة نخبة من اللاعبين من مختلف الجنسيات والأوزان وشهد اليوم الأول منافسات قوية بمشاركة 38 لاعباً خاضوا 19 نزالاً.

حضر المنافسات الشيخ حمدان بن سلطان بن حمدان آل نهيان، والشيخ طحنون بن سلطان بن حمدان آل نهيان، وعبد المنعم الهاشمي رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو والفنون القتالية المختلطة، ومحمد سالم الظاهري نائب رئيس الاتحاد، والعميد محمد بن دلموك الظاهري عضو مجلس إدارة الاتحاد، رئيس لجنة الفنون القتالية المختلطة والنائب الأول لرئيس الاتحاد الآسيوي للفنون القتالية المختلطة. 

وقال عبد المنعم الهاشمي رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو والفنون القتالية المختلطة: تواصل الإمارات والعاصمة أبوظبي الإبهار والتألق في استضافة أهم البطولات الرياضية التي تلقى الاستحسان والإشادة على الصعيدين المحلي والعالمي.

وأضاف: نسعى في الاتحاد للمساهمة في ترسيخ مكانة أبوظبي، عاصمة عالمية لرياضات الفنون القتالية المختلطة، والوجهة الأولى للأبطال من جميع أنحاء العالم، ولا يمكن لذلك أن يتحقق لولا دعم القيادة الرشيدة الذي يمثل حجر الزاوية في تحقيق أي إنجاز.

وتابع: مثل هذه البطولات، تساهم في تطوير الفنون القتالية المختلطة على صعيد الدولة وخارجها، وتمهد الطريق لاستضافة أبوظبي لبطولة العالم للفنون القتالية المختلطة للناشئين في أغسطس المقبل، وهي البطولة التي تحظى باهتمام عالمي.

وأعرب العميد محمد بن دلموك الظاهري رئيس لجنة الفنون القتالية المختلطة والنائب الأول لرئيس الاتحاد الآسيوي للفنون القتالية المختلطة عن سعادته بالأجواء التنافسية القوية بالبطولة في يومها الأول، والتنظيم الاحترافي وفقاً لأعلى المعايير، والحضور الجماهيري الرائع، منوهاً بالخبرة الكبيرة والتجربة الواسعة التي يتمتع بها اتحاد الإمارات للجوجيتسو والفنون القتالية المختلطة في تنظيم أكبر وأهم البطولات على ساحة الفنون القتالية المختلطة.

وأضاف: يشكل افتتاح الموسم الرياضي الجديد بهذه البطولة، الأهمية المتنامية للفنون القتالية المختلطة ضمن أجندة الاتحاد الذي يعمل بشكل متواصل على تأسيس القواعد والمنصات التي تستقطب النجوم والأبطال من مختلف قارات العالم، وتمثل محطة مهمة من محطات الكشف عن المواهب وصناعة الأبطال.

وفي منافسات فوز رحمة الشامسي على عيسى الطنيجي في وزن 54 كلغم، وتفوق راشد آل ثاني على عمران الشامسي، وعلي النجار على راكان اليماحي في وزن 37 كلغم، وزايد الحمادي على نايل مارديني في وزن 48 كلغم، وراشد الظاهري على عدنان الزرعوني في وزن 60 كلغم، وحمد المحروقي على بكر خالد، وحميد الليم على سلطان الظاهري في وزن 67 كلغم، وعمار الحمادي على أحمد كريت بوزن 52 كلغم، وعبدالله الدرمكي على عمر صقر بوزن 40 كلغم.

 وتعادل كل من يوسف الخوري وعبدالله أنديز بوزن 60 كلغم، وتفوق قتيبة القنطار على سعيد الحوسني وسلطان الغصين على فيصل محمد بوزن 70 كلغم، وعلي اليعربي على أحمد الجابري بوزن 54.2 كلغم، وحمدان البلوشي على سلطان الوحشي بوزن 56.7 كلغم، وشملان الحمامي على خالد الهاشمي بوزن 62 كلغم، ولؤي إبراهيم على سيف المحيربي بوزن 67 كلغم، ويوسف المحسن على عامر الصويدر بوزن 68 كلغم، وصمد ناصر على أحمد هلال بوزن 77.1، ومحمد الشحي على بطي العامري بوزن 65.8 كلغم.

وعبر رحمة الشامسي عن سعادته بالفوز في نزاله الأول في نزالات الفنون القتالية المختلطة، مؤكداً أن النزال كان صعباً، خصوصاً أنه خسر الجولة الأولى.

وأشاد زايد الحمادي بالأجواء الاستثنائية للبطولة مؤكداً أنها تمثل إعداداً مثالياً لبطولة العالم في أغسطس المقبل بأبوظبي، وأوضح أن الهدف الأساسي يكمن في مواصلة التطور والنمو وصولاً إلى الجاهزية التامة للمنافسة على اللقب العالمي.

طباعة Email