عائشة المطيوعي تدخل تاريخ «دولية فزاع»

إنجاز كبير حققته عائشة المطيوعي في بطولة فزاع الدولية لرفعات القوة لأصحاب الهمم | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

دخلت الإماراتية عائشة المطيوعي تاريخ بطولة فزاع الدولية لرفعات القوة لأصحاب الهمم بعد أن حصلت على الميدالية البرونزية في فئة الكبار وزن 86 كجم، حيث باتت أصغر من حصل على ميدالية في البطولة الدولية رغم أنها لم تتجاوز الـ 16 عاماً، مؤكدة أنها مشروع بطلة عالمية في هذه اللعبة في أعقاب تألقها في ختام مسابقات اليوم قبل الأخير.

وأوضح أحمد الحمادي رئيس اللجنة الفنية للبطولة أن مستقبلاً باهراً ينتظر اللاعبة عائشة المطيوعي، وخصوصاً أنها على الطريق الصحيح وفق النهج المرسوم لتحقيق طموحاتها في المشاركات العالمية.

وأشار إلى أن بطلتنا الناشئة ظلت تتألق في جميع مشاركاتها بهمة عالية رغم صغر عمرها والتزامها بالدراسة وبعد سكنها، مبيناً أن نادي دبي لأصحاب الهمم عمل على تسهيل مهمة اللاعبة بتوفير مدرب في منطقتها وكل المعدات التدريبية اللازمة حتى تحقق طموحها المطلوب.

وقال: إن البطلة عائشة تملك رغبة كبيرة في تحقيق نتائج إيجابية خلال مشاركاتها المحلية والخارجية.

من ناحيته وصف المدرب تيتو قاسم مشاركة عائشة المطيوعي في البطولة بالإيجابية، مبيناً أنها ظلت تحقق النجاح تو الآخر مما سيكون له المرود الإيجابي على مشاركاتها المقبلة، وأبرزها بطولة العالم التي تستضيفها دبي في أغسطس المقبل.

وقال: إن دولية «فزاع» تعد بكل المقاييس بروفة حقيقية لـ «مونديال دبي» وفق الخطة الموضوعة لتحقيق ما نصبو إليه جميعاً.

ربع قرن

من ناحية أخرى يتواجد في الحدث البطل السعودي إبراهيم مصطفى إبراهيم «46 عاماً» الذي ظل يواصل مسيرة العطاء بكل عزيمة وإصرار، والذي قضى في الصالات ربع قرن، مؤكداً أنه يعشق رفعات القوة التي أحبها منذ عمر 16 عاماً.

وأشار إلى أن «أصحاب الهمم» على قدر التحدي الملقى على عاتقهم لتحقيق نتائج إيجابية تؤهلهم لتحقيق طموحاتهم على الصعد كافة.

وقال: إن رياضة رفعات القوة بالمملكة العربية السعودية على الطريق، ووصف مصطفى بطولات فزاع بأنها من الأحداث المهمة على خريطة رياضة «أصحاب الهمم» العالمية، حيث يحرص الأبطال النخبة على المشاركة فيها.

طباعة Email