الإمارات بطل جائزة «أبوظبي للجوجيتسو بدون بدلة»

تنافس قوي في البطولة العالمية | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت منافسات بطولة جائزة أبوظبي الكبرى للجوجيتسو بدون بدلة التي نظمها اتحاد الإمارات للجوجيتسو بالتعاون مع رابطة أبوظبي الدولية لمحترفي الجوجيتسو (AJP ) في صالة جوجيتسو أرينا بمدينة زايد الرياضية، أداء قوياً ونزالات حامية جمعت نخبة اللاعبين من الدولة ومختلف أنحاء العالم وسط حضور جماهيري كبير.

واختتمت المنافسات بتتويج أكاديمية (AFNT ) باللقب، وحلت كوماندو جروب في المركز الثاني، وبالمز الرياضية في المركز الثالث، وعلى صعيد الدول تبوأت الإمارات الصدارة متفوقة على البرازيل في مركز الوصيف وروسيا في المركز الثالث.

وشهدت البطولة مشاركة واسعة في فئات الناشئين والشباب والرجال والأساتذة، علماً بأن البطولة تدخل ضمن التصنيف السنوي المعتمد لدى رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو (AJP)، حيث تمنح للفائز بالمركز الأول 2000 نقطة تصنيفية عن كُل فئة، الأمر الذي يعزز من قيمتها وأهميتها بالنسبة للاعبين المشاركين.

وهنّأ محمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو الفائزين بالبطولة، وأضاف أن جوجيتسو الإمارات يعيش فترة استثنائية من التطور والازدهار تقوده عاصمة الجوجيتسو أبوظبي التي شكّلت خلال الأشهر القليلة الماضية مسرحاً للأحلام لآلاف اللاعبين الذين توافدوا إليها من مختلف القارات خصوصاً في بطولة العالم وبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو.

وتوجه الظاهري بالشكر والتقدير إلى القيادة الرشيدة على دعمها المتواصل للرياضة والرياضيين، وخصوصاً رياضة الجوجيتسو وهو ما رسّخ مكانة الدولة والعاصمة أبوظبي موطناً عالمياً للرياضة والوجهة الأولى للأبطال الطامحين لتحقيق الانتصارات والألقاب.

تعاون

وقال طارق البحري مدير عام رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو (AJP ): تواصل الرابطة بالتعاون مع اتحاد الإمارات للجوجيتسو تنظيم البطولات النوعية التي تسهم في نشر وتطوير اللعبة وتوفير أفضل بيئة تنافسية للممارسين في مختلف الفئات والمراحل السنية.

وأضاف: دأبت أبوظبي على لعب دور فاعل في تطوير رياضة الجوجيتسو والوصول ببرامجها لأكبر شريحة ممكنة من محبي اللعبة وممارسيها حول العالم، من خلال اعتماد أعلى معايير الجودة في تنظيم البطولات، وتطبيق أفضل برامج نشر وتطوير اللعبة، وصناعة الأبطال.

عزيمة

وقال عبدالله أنديز لاعب نادي شباب الأهلي دبي (حزام أصفر) الفائز بذهبية البطولة عن فئة الناشئين وزن تحت 78 كجم: سعيد جداً بالمشاركة بهذه البطولة والمضي بأجواء المنافسات القوية مع أبرز اللاعبين، وسعيد أكثر بالإنجاز الذي حققته اليوم بحصولي على الميدالية الذهبية في هذه البطولة المهمة.

وأردف: عندما تتدرب جيداً وتعمل بشكل متواصل، وتتحلى بالعزيمة والإصرار فإن الوصول إلى منصة التتويج هو المكافأة المناسبة. أود أن أشكر جميع المنظمين على هذه البيئة التنافسية المحفزة.

وقال البرازيلي نيوتن دا سيلفا حزام أسود من أكاديمية ( AFNT ) والذي نافس بقوة في فئة الأساتذة لوزن تحت 120 كجم: نحرص دائماً على المشاركة في أي بطولة تنظمها أبوظبي، لأن بطولاتها هي الأفضل على مستوى العالم.

كل شيء منظم بشكل احترافي هنا، لأنهم يهتمون بأدق التفاصيل، مما يشعرنا كلاعبين بالراحة والطمأنينة وتركيز جهودنا نحو تقديم أفضل أداء على البساط. وكالعادة كانت المنافسة حامية في ظل وجود عدد من الأبطال الأقوياء، ونجحت في الخروج بالعديد من الإيجابيات كنتيجة لهذه المشاركة.

طباعة Email