60 متسابقاً في بطولة الإمارات للتجديف الحديث

جانب من المنافسات | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتمت أول من أمس منافسات الجولة الأولى من بطولة الإمارات للتجديف الحديث التي أقيمت على كاسر الأمواج في العاصمة أبوظبي بمشاركة 60 متسابقاً من خمسة أندية بحرية في 14 فئة.

وأشرف على تنظيم الجولة، وحضر جانباً من المنافسات الشيخ أحمد بن حمدان آل نهيان، رئيس اتحاد الإمارات للشراع والتجديف الحديث.

وبارك الشيخ أحمد بن حمدان آل نهيان رئيس اتحاد الإمارات للشراع والتجديف للشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية نجاح الجولة الأولى من البطولة، والتفوق الفني الكبير الذي ظهرت به كل الفئات، ووجه الشكر لنادي أبوظبي للرياضات البحرية للاستضافة المميزة للجولة.

وهنأ الشيخ أحمد بن حمدان آل نهيان الفائزين، موجهاً الشكر لكل الأندية المشاركة في السباق والحضور المميز في مختلف فئات التجديف الحديث وقال: «سعداء بمشاركة هذا العدد الكبير في المنافسة، وبالحضور الفاعل للأندية وحرصها على أن تكون موجودة بمنتسبيها في سباقات التجديف الحديث.. حرصنا على حضور الحدث يأتي من منطلق تشجيع الشباب، وإعطائهم الحافز لتقديم الأفضل والتفوق في هذه الرياضة، ونتمنى أن نشاهد أعداداً أكبر في المستقبل».

وأضاف: «أشكر نادي أبوظبي للرياضات البحرية على التنظيم المميز للجولة الأولى من البطولة، ونريد أن نؤكد أن دعم هذه الرياضة سيكون موجوداً في كل المناسبات، خصوصاً وأنها إحدى الرياضات الأولمبية».

واختتم الشيخ أحمد بن حمدان آل نهيان بالحديث عن أجواء السباق وما تعرض له المتسابقون من رياح خفيفة في المنافسة، مؤكداً أن ذلك يصب في مصلحة تطوير القدرات للأفضل وإبراز مهارات الشباب والناشئين، وقال: «السباق في مثل هذه الأجواء له أثر إيجابي في تطوير أداء المشاركين للأفضل واكتساب الخبرة مع مرور الوقت».

طباعة Email