«رياضة المرأة» و«النسائي العام» ينظمان فعالية للمشي

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

نظم اتحاد الإمارات لرياضة المرأة والاتحاد النسائي العام بالتعاون مع مدينة الشيخ خليفة الطبية، مسيرة للمشي، بمقر الاتحاد النسائي العام في أبوظبي، ضمن فعاليات الاحتفال بعيد الاتحاد الـ51 لدولة الإمارات، شارك في المسيرة موظفات الجهات المنظمة، بهدف التوعية بأهمية الرياضة ودورها في تقدم المجتمعات وجعلها جزءاً أساسياً من الحياة اليومية للفرد.

وأكدت نورة السويدي، الأمينة العامة للاتحاد النسائي العام، رئيسة اتحاد الإمارات لرياضة المرأة، أن تنظيم فعالية مسيرة المشي، جاء ضمن فعاليات اتحاد الإمارات لرياضة المرأة التي يقيمها بمناسبة عيد الاتحاد الـ51 لدولة الإمارات، في ظل الأجواء الاستثنائية التي تعيشها الدولة، وهي تحتفي بإنجازاتها النوعية في جميع المجالات والقطاعات، وخاصة في مجال دعم وتمكين المرأة، الذي حظي بتطور فريد ونجاحات مشرفة، بفضل دعم القيادة الرشيدة، وتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات».

وقالت: «سعينا من خلال فعاليتنا أن تقترن الرياضة بالعمل اليومي للموظف، ومن هذا المنطلق ندعو جميع مؤسسات الدولة التكاتف والتعاون، لنشر الثقافة الرياضية وتشجيع اتباع الأساليب الحياتية الصحيحة وإطلاق البرامج الرياضية للفرد والمجتمع، لما لها من أثر بالغ في تجنب الأمراض بكل أنواعها».

وأوضحت أن الاتحاد النسائي العام، بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام «أم الإمارات»، يواصل سعيه لتسخير كافة الإمكانات والبرامج والمبادرات المجتمعية لتشجيع النساء على ممارسة الأنشطة الرياضية، بما يحقق السعادة والرخاء للمرأة الإماراتية.

حرص

وقالت خلود بوهارون، عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لرياضة المرأة، إن فعالية مسيرة المشي تأتي انطلاقاً من حرص اتحاد الإمارات لرياضة المرأة على تعزيز الرياضة المجتمعية، كونها السبيل المناسب والفعال لتطوير الفكر وتحفيز الإبداع وشحذ الهمم نحو جيل مدرك لجعل الرياضة أسلوب حياة وثقافة يقوم بها الإنسان بشكل تلقائي.

طباعة Email