2500 بحار يشاركون في سباق «دلما التاريخي»

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف نادي أبوظبي للرياضات البحرية عن مشاركة 2500 بحار و115 محملاً شراعياً في سباق مهرجان دلما التاريخي الخامس الذي يقام تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، وينظمه النادي بالتعاون مع لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي ومجلس أبوظبي الرياضي، وكان النادي قد أغلق باب التسجيل للمشاركة في السباق أول من أمس، حيث شهدت عملية التسجيل إقبالاً كبيراً من البحارة من مختلف إمارات الدولة.

ويعقد النادي الاجتماع التنويري مع نواخذة المحامل المشاركة في السباق في الثامنة والنصف مساء يوم غدٍ بمجلس محمد خلف بالعاصمة أبوظبي.

وتواصل كل من «أبوظبي البحرية» و«جمعية دلما التعاونية» تقديم الدعم اللوجيستي للمهرجان بشكل عام، ويعد الرعاة والشركاء من أهم عوامل نجاح المهرجان في النسخ الماضية، وتواصل المؤسسات والشركات الوطنية مشوارها مع الحدث الكبير في هذه النسخة أيضاً.

ويعتبر دور كل من أبوظبي البحرية وجمعية دلما التعاونية رائداً في المهرجان بشكل عام والسباق بشكل خاص، ودائماً ما يكون هناك تنسيق تام بينهما وبين اللجنة العليا للسباق من أجل المضي قدماً في طريق النجاح وخروج الحدث بالشكل الذي يليق به وبمكانته كأكبر سباق في تاريخ السباقات البحرية التراثية من حيث المسافة وعدد المشاركين وقيمة الجوائز المقدرة بـ 25 مليون درهم.

وعبر سيف المهيري مدير عام أبوظبي البحرية عن سعادته برعاية ودعم مهرجان سباق دلما التاريخي الخامس، مؤكداً أن التواجد والعمل في هذا المحفل التراثي الكبير واجب وطني أصيل، لاسيما أنه يعد عيداً لأهل التراث البحري.

وقال محمد عامر الحمادي العضو المنتدب عضو مجلس إدارة جمعية دلما التعاونية: «تعد الجمعية شريكاً استراتيجياً رئيسياً لنادي أبوظبي للرياضات البحرية في العديد من الفعاليات التي يقيمها النادي سواء في هذا المهرجان أم الفعاليات الرياضية البحرية الأخرى التي تسهم في نشر وتنشيط الحركة الرياضية والبحرية في جزيرة دلما، وتخدم الأنشطة الرياضية البحرية بالجزيرة».

وأكد طارق أحمد المسعود عضو مجلس إدارة مجموعة المسعود: «تسعى مجموعة المسعود دائماً للقيام بدورها الوطني تجاه المجتمع من خلال المساهمة في إنجاح الأحداث الرياضية الكبرى التي تتعلق بتراث الآباء والأجداد، خصوصاً السباقات البحرية التي يمارسها عدد كبير من محبي وعشاق هذه الرياضة الأصيلة، مشيداً بجهود نادي أبوظبي للرياضات البحرية ودوره الكبير في دعم مسيرة الحدث».

طباعة Email