تحدي دبي للجري 20 نوفمبر

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يعود «تحدي دبي للجري» برعاية ماي دبي، أكبر فعالية مجتمعية لرياضة الجري على مستوى العالم، إلى شارع الشيخ زايد، في 20 نوفمبر المقبل، وهو من أبرز فعاليات «تحدي دبي للياقة». ويمكن لجميع المشاركين والعدائين من كافة الجنسيات والأعمار والقدرات البدنية، خوض تجربة فريدة، عندما يتحول شارع الشيخ زايد إلى مسار مفتوح للجري.

ومن المتوقع أن تستقطب الدورة الرابعة من «تحدي دبي للجري»، عشرات الآلاف من المشاركين في السباق، سواء على مسار بطول 5 كيلومترات، وهو مناسب للعائلات والعدائين من مختلف القدرات البدنية، أو المسار الذي يمتد على طول 10 كيلومترات، للعدائين الأكثر خبرة. ويبدأ كلا المسارين بالقرب من «متحف المستقبل» في شارع الشيخ زايد، فيما يمرّ المسار بطول 5 كيلومترات، بالقرب من «دبي مول» و«دبي أوبرا» و«برج خليفة»، وهو مسار منبسط، ما يجعله مثالياً لهواة الجري والأطفال. أما المسار بطول 10 كيلومترات، فيمرّ خلال شارع الشيخ زايد، وصولاً إلى جسر «قناة دبي المائية»، ويعود باتجاه «مركز دبي التجاري العالمي»، لينتهي في «شارع المستقبل»، وهو الأطول بين المسارين، ومناسب للعدّائين الأكثر خبرة.

ويتماشى تنظيم «تحدي دبي للجري»، مع الجهود المبذولة لتحقيق الرؤية الطموحة للقيادة الرشيدة، لجعل دبي أفضل مدينة في العالم للحياة والعمل والزيارة، وكذلك أكثر المدن نشاطاً في العالم.

146.000

وقد شهدت دورة العام الماضي من «تحدي دبي للجري»، مشاركة 146.000 شخص، إما بالركض، أو المشي، أو الهرولة، ليسجلوا رقماً قياسياً للأعداد المشاركة في أكبر حدث رياضي مجتمعي لرياضة الجري على مستوى العالم. ومن المتوقع أن ينضم عدد أكبر من المشاركين للفعالية هذا العام، وستتوفر العديد من الفرص أمام الراغبين بالمشاركة في التحدي، للاستعداد جيداً قبل السباق، حيث يمكن المشاركة في سباق الهالوين المعروف بأجوائه المخيفة يوم 29 أكتوبر، في دبي فستيفال سيتي، وسباق «ماي دبي نصف ماراثون المدينة»، يوم 30 أكتوبر، وسباق «إكسبو 2020 دبي للجري»، الذي يُقام داخل «مدينة إكسبو دبي» في 12 نوفمبر، إضافة إلى «سباق دبي لجري السيدات»، الذي ينطلق يوم 13 نوفمبر، وغيرها الكثير.

هدف مشترك

وفي هذه المناسبة، قال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: «يتوافق تنظيم «تحدي دبي للجري»، مع كل ما يمثله ويهدف إليه «تحدي دبي للياقة»، فهو حدث رياضي مجتمعي، يجمع المشاركين من كافة الأعمار والقدرات البدنية، لتحقيق هدف مشترك، ألا وهو جعل دبي أكثر نشاطاً وصحة للجميع. ولا شك في أن إقامة هذه الفعالية على شارع الشيخ زايد، يجعلها فريدة من نوعها، فهي فرصة تتكرّر لمرّة واحدة في السنة، وتتيح للمشاركين فرصة المشي والجري بين أهم معالم دبي وأكثرها شهرة. ونحن نتطلع للترحيب بالجميع من مواطنين ومقيمين وزوار يوم 20 نوفمبر، للتأكيد على مكانة دبي، كواحدة من أكثر المدن نشاطاً في العالم».

زيادة ملحوظة

من جهته، قال سعيد حارب، أمين عام مجلس دبي الرياضي: «على مدار الأعوام القليلة الماضية، شهدنا زيادة ملحوظة في أعداد المشاركين في «تحدي دبي للجري»، حيث وصل العدد إلى 146,000 مشارك في دورة العام الماضي، وهو إنجاز رائع، يجسد روح إمارة دبي، ويؤكد على قدرتها المتواصلة على الابتكار والإنجاز. واليوم، أصبح «تحدي دبي للجري»، فعالية بارزة ضمن فعاليات «تحدي دبي للياقة»، فهو يرحب بعشاق اللياقة البدنية من جميع الأعمار والقدرات، بالإضافة إلى العدائين المحترفين والهواة. أدعو الجميع للمشاركة والانضمام إلينا يوم 20 نوفمبر، لنؤكد للعالم أجمع، على مكانة دبي، كإحدى أكثر مدن العالم نشاطاً».

دور مهم

قال ألكسندر فانت ريت، الرئيس التنفيذي لشركة «ماي دبي»: «نفخر بتعاوننا مجدداً مع تحدي دبي للجري، حيث تلعب هذه الفعالية المجتمعية، دوراً هاماً في تحفيز أفراد المجتمع على تبني نمط حياة صحي. ومن خلال هذه الشراكة، تدعم «ماي دبي» هدف الإمارة في تشجيع الحياة الصحية، ومزاولة الأنشطة التي تحسن اللياقة البدنية. وخلال الفعالية، سنوفر المياه في مواقع مختلفة طوال فترة التحدي».

وفي هذا السياق، قال محمد بوديات نائب أول الرئيس للعلامات التجارية لقسم الرياضة في «جي إم جي»: «تتشرف «سن آند ساند سبورت»، التابعة لـ «جي إم جي»، بدعم «تحدي دبي للجري».

تنظم «تحدي دبي للجري» دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، ومجلس دبي الرياضي، ويحظى برعاية ماي دبي، بالتعاون مع سن أند ساندز سبورتس، واتصالات من &E، «فيتبيت» (Fitbit)، وإعمار، والشركاء الرسميين، العربية للسيارات، وطيران الإمارات، والشريك الإعلامي شبكة الإذاعة العربية (ARN)، فيما تضم قائمة شركاء القطاع الحكومي، كلاً من مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، ولجنة تأمين الفعاليات، وشرطة دبي، وهيئة الطرق والمواصلات في دبي.

جدول متنوع

تضم دورة هذا العام من «تحدي دبي للياقة» جدولاً متنوعاً وشاملاً من الفعاليات الرياضية، والذي يعد الأكبر من نوعه منذ إطلاق المبادرة، ليشمل العديد من الأنشطة وحصص اللياقة ضمن «قرية دي بي ورلد في كايت بيتش للياقة» و«قرية هيئة الطرق والمواصلات في لاست إكزت للياقة»، إضافة إلى 20 مركزاً للياقة البدنية، وأيضاً العديد من الفعاليات وحصص اللياقة المجانية.

طباعة Email