بحارة سباق دلما التاريخي : المهرجان وسام فخر نسعى لنيل شرف الفوز بلقبه

ت + ت - الحجم الطبيعي


وجه البحارة ونواخذة المحامل الشراعية المشاركة في سباق دلما التاريخي الخامس الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة على رعاية سموه للحدث التراثي الكبير، مؤكدين أن سموه جعل من المهرجان عيداً لأهل البحر وعشاق تراثه.

واتفق الجميع على أن مهرجان دلما وسام الفخر الأهم الذي يسعى كل مشارك لنيل شرف الفوز بلقبه، وذلك قبل ثلاثة أيام فقط من إغلاق باب التسجيل حيث سيتم الإعلان عن الأعداد المشاركة عقب الإغلاق الرسمي الخميس المقبل.

ووصف محمد بن راشد الرميثي مالك ونوخذة محمل "العديد"، المشارك في مهرجان دلما التاريخي الخامس، الحدث بعيد أهل البحر وقال “ نحن عشاق التراث البحري ننتظر سباق دلما كل عام حيث نعتبره العيد الأكبر بالنسبة لنا لاسيما وأنه السباق الأهم في تاريخ سباقات المحامل الشراعية التراثية”.

ووجه رسالة شكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة قائلاً: "شكراً سيدي على هذه الهدية القيمة.. شكراً على الدعم الذي تقدمه سموك إلى أهل التراث البحري".
وأضاف " بكل تأكيد إن رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان للمهرجان والسباق تزيد من عزيمتنا نحن البحارة وتجعلنا في شوق دائم لانطلاق المنافسات، وكذلك على أهبة الاستعداد لبداية هذا الماراثون الأطول والأكبر منذ أن عرفنا سباقات الشراع التراثي".

وأكد مالك المحمل العديد أن ارتباط اسم المهرجان بجزيرة دلما التاريخية جعل منه حدثاً فريداً من نوعه، وأصبح لؤلؤة المهرجانات البحرية لما لهذه الجزيرة من قيمة كبرى لدى كل إماراتي، ومن باع طويل في تاريخ التراث البحري الأصيل.

وتوقع محمد بن راشد الرميثي أن يكون السباق قمة في الإثارة على الصعيد الفني لاسيما وأن البحارة على متن كل محمل من المحامل المشاركة سيقاتلون من أجل نيل شرف الفوز باللقب التاريخي الذي يعد الوسام الأهم في مشوار أي بحار

ووجه الرميثي الشكر إلى نادي أبوظبي للرياضات البحرية و إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي على تنظيم الحدث معرباً عن ثقته التامة في خروجه بصورة رائعة مثلما حدث في النسخ الأربع الماضية٠

أما عمر عبد الله المرزوقي نوخذة المحمل "نمران" حامل لقب النسخ الأخيرة وبطل النسخة الأولى فقد أكد استعداده التام للدفاع عن لقبه بكل قوة وقال " انتظر هذا الحدث التاريخي كل عام للمنافسة والسعي نحو حصد اللقب الأهم في تاريخ البحر، والفوز بلقب سباق دلما التاريخي شرف لا يوصف، و سنقاتل للحفاظ على لقبنا المفضل بعد النجاح في حصده مرتين من أصل أربع مرات ".

ووجه الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة على إقامة ودعم هذا الحدث التاريخي، مؤكداً أن دعم ورعاية المهرجان وتقديم كل ما يلزم لنجاحه ليس غريباً على سموه.
وشدد على أنه جاهز للمشاركة متوقعاً أن تكون المنافسة غاية في القوة والشراسة لاسيما وأن كل محمل من المحامل سيسعى بكل قوة لنيل شرف الفوز باللقب.

فيما أكد النوخذة مروان المرزوقي أحد المشاركين في السباق أن هذا العام سيختلف شكلاً ومضمونا عن الأعوام الأربع الماضية في ظل الاستعداد والتجهيز بكل قوة من جانب المشاركين، وتوقع أن تتفوق نسخة هذا العام في أعداد المشاركين، في ظل الإقبال الكبير من الملاك حيث يسعى كل مالك وفريقه للظفر بوسام الفخر واللقب الأهم في تاريخ التراث البحري.
 

 

طباعة Email