بين أشهر معالم شارع الشيخ زايد

" تحدي دبي للدراجات الهوائية " ينطلق 6 نوفمبر المقبل في دورته الثالثة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعود أضخم حدث لركوب الدراجات الهوائية في دبي، "تحدي دبي للدراجات الهوائية" برعاية مجموعة "دي بي ورلد"، في دورته الثالثة يوم 6 نوفمبر المقبل وهو أحد أبرز فعاليات "تحدي دبي للياقة"،. حيث يتحول شارع الشيخ زايد إلى مسار مفتوح لركوب الدراجات الهوائية، بمشاركة الآلاف من عشاق هذه الرياضة الذين سيخوضون تجربة مميزة عندما يتسابقون بين أبرز وأشهر المعالم التي تتميز بها المدينة، من أهمها متحف المستقبل، وقناة دبي المائية، وبرج خليفة.

ويقدم "تحدي دبي للدراجات الهوائية" فرصة رائعة للعائلات والأطفال للمشاركة في المسار العائلي بطول 4 كلم، والذي يقام على "بوليفارد الشيخ محمد بن راشد"، مروراً بالقرب من "دبي مول"، و"دبي أوبرا"، و"برج خليفة"، وهو مسار مناسب لكافة الفئات العمرية ومستويات اللياقة البدنية. أما المسار على شارع الشيخ زايد فيبلغ طوله 12 كلم، ويمتدّ من "مركز دبي التجاري العالمي" إلى "حديقة الصفا"، مروراً فوق جسر "قناة دبي المائية"، وهو مناسب للدرّاجين أصحاب الخبرة. ولهذا المسار خمس بوابات انطلاق بالقرب من متحف المستقبل، ومنطقة السطوة، وكوكا كولا أرينا، ومنطقة الخليج التجاري، والمستوى السفلي من "مركز دبي المالي العالمي". أما المسار العائلي في وسط مدينة دبي فستكون بداية الانطلاق في "دبي مول". 

ويتماشى تنظيم "تحدي دبي للدراجات الهوائية"، وهو أحد أبرز فعاليات "تحدي دبي للياقة"، مع الجهود المبذولة لتحقيق الرؤية الطموحة للقيادة الرشيدة لجعل دبي أفضل مدينة في العالم للحياة والعمل والزيارة، وكذلك أكثر المدن نشاطاً في العالم.

وقد شهدت دورة العام الماضي من "تحدي دبي للدراجات الهوائية" مشاركة 33 ألف درّاج من مختلف الأعمار ومستويات اللياقة البدنية، عاشوا فيها تجربة رياضية مجتمعية لا تنسى، مؤكدين على التزامهم بتحقيق أهداف التحدي 30×30، وذلك للارتقاء بأسلوب حياة أكثر صحةً ونشاطاً.   

وبهذه المناسبة، قال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: "على مدار العامين الماضيين، اكتسب "تحدي دبي للدراجات الهوائية" شعبية كبيرة على مستوى الإمارة وشهد إقبالاً هائلاً من السكان والزوار، كما أنه أصبح من أبرز الفعاليات في "تحدي دبي للياقة"، حيث إنه يتيح للمشاركين فرصة فريدة لخوض تجربة استثنائية في دبي، والاستمتاع بركوب الدراجات الهوائية وسط المعالم والشوارع الأكثر شهرة في المدينة". 

وأضاف الخاجة قائلا: "كل ما تحتاجه هو 30 دقيقة من النشاط البدني اليومي والمثابرة على مدى 30 يومًا، فهي كافية لمساعدة أي شخص على تكوين عادات صحية جديدة ومفيدة. ولاشك أن البنية التحتية الرياضية المتطورة في دبي تتيح أمام سكانها وزوارها فرصة اتباع أسلوب حياة نشيط وصحي بكل سهولة، ومع تطور مسارات ركوب الدراجات بشكل ملحوظ خلال الأعوام القليلة الماضية، وذلك انطلاقاً من الرؤية المستقبلية للقيادة الرشيدة لتصبح مدينة صديقة للدراجات الهوائية والتشجيع على ممارسة هذه الرياضة، فإن الدراجين المحترفين وعشاق الرياضة أصبح لديهم الآن الفرصة للاستمتاع بالقيام بهذه الرياضة  في بيئة آمنة في مختلف مناطق المدينة. أتطلع إلى الترحيب بالجميع في 6 نوفمبر لتجديد التزامنا بمستقبل أفضل، وإبراز دبي كواحدة من أكثر المدن نشاطًا في العالم ومكانًا رائعًا للعيش والعمل والزيارة".

من جهته قال سعادة سعيد حارب، أمين عام مجلس دبي الرياضي: "بفضل دعم وتوجيهات ورعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، أصبح "تحدي دبي الدراجات الهوائية" حدثًا فريدًا ضمن تحدي دبي للياقة، حيث سجل أكبر عدد مشاركة في سباق دراجات هوائية على الإطلاق، فقد تجاوز عدد المشاركين في النسخة الماضية 32750 وتحول شارع الشيخ زايد إلى أكبر مضمار دراجات مفتوح في العالم حيث سار المشاركون من مختلف الفئات في هذا الشارع المرموق وسط معالمه المميزة ومن أهمها متحف المستقبل". 

وأضاف: "للدورة الثالثة على التوالي سيكون عشاق رياضة الدراجات الهوائية في دولة الإمارات ومعهم نجوم الرياضة العالمية والسياح الزائرين لدبي على موعد مع نسخة جديدة تستقطب مشاركون جدد وعودة مشاركين سابقين استمتعوا بخوض هذه التجربة ويتطلعون لخوضها مرة أخرى، حيث زادت شعبية رياضة الدراجات الهوائية وارتفع أعداد ممارسيها بشكل كبير بفضل انتشار ثقافة ممارسة هذه الرياضة وزيادة مسارات ومضامير الدراجات الهوائية في دبي والفعاليات الرياضية والمجتمعية التي تقام على مدار العام، ولذلك فنتوقع مشاركة أكبر وذكريات أجمل لجميع المشاركين الذين يوثقون هذا الحدث بعدساتهم وينقلونه إلى العالم عبر وسائل التواصل الاجتماعي". 

بدوره، قال دانيال فان أوترديك، رئيس الاتصالات، قسم الاتصال المؤسسي  لمجموعة "دي بي ورلد":  "نؤمن في مجموعة دي بي ورلد بأن الحفاظ على اللياقة البدنية يمثل عنصراً جوهرياً للحفاظ على الصحة البدنية والذهنية، لذلك نشجع زملاءنا على اتباع أسلوب حياة صحي من خلال ممارسة النشاط البدني المنتظم. ويعد ركوب الدراجة الهوائية رياضة متكاملة يمكن للجميع من مختلف الأعمار وشتى القدرات البدنية الاستمتاع بها، ونحن فخورون بمساهمتنا في دعم أكبر فعالية مجتمعية لركوب الدراجات الهوائية في الإمارة، ونتطلع للترحيب بالجميع حين يتحوّل شارع الشيخ زايد لمسار ضخم ومفتوح لممارسة رياضة الدراجات الهوائية في حدث مُلهم الشهر المقبل."

تضم دورة هذا العام من "تحدي دبي للياقة" جدولاً متنوعاً وشاملاً من الفعاليات الرياضية، والذي يعد الأكبر من نوعه منذ إطلاق المبادرة، ليشمل العديد من الأنشطة وحصص اللياقة ضمن "قرية دي بي ورلد في كايت بيتش للياقة" و"قرية هيئة الطرق والمواصلات في لاست أكزت للياقة"، إضافة إلى 17 مركزاً للياقة البدنية، وأيضا العديد من الفعاليات وحصص اللياقة المجانية. فيما يعود "تحدي دبي للجري" والذي سيقام يوم 20 نوفمبر ليحوّل شارع الشيخ زايد إلى مسار مفتوح للجري أمام العائلات والعدائين الهواة والمحترفين.

ومن الجدير بالذكر أن "تحدي دبي للدراجات الهوائية" تنظمه كل من دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي ومجلس دبي الرياضي، ويحظى برعاية مجموعة دي بي ورلد، بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات (RTA)، و أفيف كلينيكس، و"فيتبيت" (Fitbit)، وإعمار، والشركاء الرسميين وطيران الإمارات، وماي دبي، والشريك الإعلامي شبكة الإذاعة العربية (ARN)، فيما تضم قائمة شركاء القطاع الحكومي كلاً من: مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، ولجنة تأمين الفعاليات، وهيئة الصحة بدبي، وشرطة دبي.

ولكافة الراغبين في المشاركة، يمكن التسجيل في "تحدي دبي للدراجات الهوائية" عبر الموقع الإلكتروني: https://www.dubairide.com/ar/register/  

طباعة Email