«سوبر اليد» بين الشارقة وشباب الأهلي غداُ

ت + ت - الحجم الطبيعي

يحل فريقا الشارقة وشباب الأهلي لكرة اليد، عند السابعة من مساء غد الأحد ضيفين على صالة نادي النصر، في لقاء يطمح إليه الفريقان إلى التتويج بلقب «كأس السوبر الإماراتي» أولى مسابقات الموسم الجديد، ويمنح صاحبه تمثيل الدولة في النسخة الخامسة من «السوبر الإماراتي البحريني» المقرر إقامتها نهاية الشهر الجاري في البحرين، ويجمع بطلي مسابقة «السوبر» في كلا البلدين.

وحجز الشارقة وشباب الأهلي مقعديهما إلى «كأس السوبر الإماراتي 2022» بانتزاع «الملك» لقب بطولة الدوري العام للموسم الماضي، قبل أن تمنح لوائح لجنة المسابقات «فرسان دبي» التأهل عن مركزه الثاني في مسابقة كأس رئيس الدولة، خصوصاً أن الشارقة كان قد هيمن على رباعية موسم 2021-2022 بما فيها تتويجه بطلاً للكأس.

طموح

ويطمح الشارقة «بطل السوبر الإماراتي البحريني» في نسخته ما قبل الماضية، إلى تسجيل حضوره الخامس على التوالي في البطولة، بعد أن نجح في التتويج بألقاب «السوبر الإماراتي» مواسم 2017 و2018 و2019 و2021، خصوصاً أن البطولة لم تلعب في 2020 جراء جائحة «كورونا». وعلى الطرف الآخر يطلب فريق شباب الأهلي وضع بصمة أولى في سجلات البطولة التي استهلت 2016 وتوج بلقب نسختها الأولى فريق الجزيرة.

ثقة 

ويعول المدير الفني للشارقة، الجزائري سفيان حيواني، على الاستقرار الفني في صفوف الشارقة بما فيهم المحترف التونسي مصباح الصانعي، والدوليان الجزائري والمصري زهير نعيم والمصري محمود فايز من المقيدين في فئتي المقيم والمواليد، ومن خلفهم كوكبة من العناصر الوطنية التي تمثل نواة المنتخب الوطني الأول، وقادة الفريق إلى رباعية الموسم الماضي.

تفاؤل 

بدوره، استعد شباب الأهلي إلى موقعة «السوبر الإماراتي» بالتوجه 24 سبتمبر الماضي إلى البحرين لإقامة معسكر خارجي امتد حتى مطلع الشهر الجاري، وذلك تحت القيادة الفنية للمدرب الجزائري كمال عقاب، الطامح إلى التتويج بالكأس ويعول في طموحاته على خيرة اللاعبين المواطنين، ومن خلفهم المحترف المصري عمر يس، والجزائري عبد القادر رحيم، والعماني حسن البلوشي المقيدون ضمن فئتي المقيم والمواليد.

طباعة Email