تحت رعاية حمدان بن زايد.. النسخة الخامسة لمهرجان سباق دلما التاريخي تنطلق 27 أكتوبر

ت + ت - الحجم الطبيعي


تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة.. تنطلق في 27 أكتوبر الحالي فعاليات النسخة الخامسة من مهرجان سباق دلما التاريخي، بتنظيم نادي أبوظبي للرياضات البحرية ولجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي

وأعلنت اللجنة المنظمة للمهرجان المواعيد الجديدة لتنظيم النسخة الخامسة من المهرجان، في جزيرة دلما بمنطقة الظفرة من 27 أكتوبر الحالي إلى 3 نوفمبر المقبل، فيما سيتم تحديد موعد السباق خلال تلك الفترة طبقا للأحوال الجوية.
وسيفتح باب التسجيل للمتسابقين ابتداء من الاثنين المقبل وحتى 20 أكتوبر الحالي، كما سيعقد اجتماع تنويري للنواخذة في 22 أكتوبر تحت إشراف نادي أبوظبي للرياضات البحرية.
ورصد نادي أبوظبي للرياضات البحرية 25 مليون درهم جوائز مالية لأصحاب المراكز من الأول وحتى الـ100 في الترتيب النهائي للمشاركين، وهي الجوائز الأغلى والأضخم في تاريخ السباقات التراثية البحرية على الإطلاق في الدولة والمنطقة بأسرها.
ويحصل البطل على 1.3 مليون درهم، والوصيف على مليون درهم، والثالث على 800 ألف درهم.
كما تم تخصيص 3 سيارات جوائز للفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في السباق التاريخي، دعما لمسيرة نهضة التراث البحري وترجمة لأهمية وقيمة التراث والموروث الوطني.
ويهدف مهرجان دلما التاريخي لتفعيل الجانب التراثي البحري المحلي وإعادة إحيائه، والحفاظ على الهوية الوطنية وصون التراث الإماراتي، ويروج للموروث البحري لإمارة أبوظبي وأهمية التراث البحري والجزر الإماراتية، إضافة لتشجيع المجتمع المحلي ودعم الأسر المنتجة وإنعاش السوق المحلي للجزيرة، وترسيخ مكانة المهرجان كوجهة سياحية ورياضية جديدة.

ويعد سباق دلما التاريخي للمسافات الطويلة للمحامل الشراعية فئة 60 قدما الذي يحتضنه المهرجان، هو الأطول من بين سباقات المحامل الشراعية من فئة 60 قدما حيث تبلغ مسافته أكثر من 68 ميلاً بحرياً، بما يعادل 128 كيلو متراً، كما أنه يعد السباق الوحيد الذي ينطلق من جزيرة دلما التاريخية.

ويمر السباق بـ8 جزر مختلفة هي: صير بني ياس، وبعدها جزيرة غشة، ويعقبها المرور بجزيرة أم الكركم، ثم الفطاير، وبعدها البزم، ثم الفيي، ثم مروح، وأخيرًا جزيرة جنانه قبل الرسو على شاطئ كورنيش المغيرة في مدينة المرفأ بمنطقة الظفرة.

ويقدم المهرجان هذا العام العديد من المسابقات البحرية والشاطئية التراثية، كقفال بطولة الظفرة الكبرى لصيد الكنعد، وسباق المحامل 60 قدما، وسباق دلما لقوارب التجديف التراثية، وسباق دلما للتجديف على البورد الواقف، ومسابقة الصيد بالصنارة “كاستنغ ”، وبطولة السباحة، وبطولتي كرة القدم وكرة الطائرة الشاطئية، والكايت سيرف، وسباق الدراجات الهوائية، وسباق الجري، والرسم.

كما يقدم بعض الفعاليات الترفيهية والتعليمية والألعاب التراثية، التي تضم مسابقة الدومينو للرجال والنساء، ومسابقة الكيرم للرجال والنساء، والطبخ، وأجمل زي وغيرها من المسابقات.

كذلك، يضم المهرجان السوق الشعبي، الذي يحتوي على عدد من الأركان التي تجمع بين التراث الإماراتي البحري، والعديد من المحال المتنوعة لعرض المنتجات المحلية والمأكولات الشعبية، إلى جانب قرية الطفل والمسرح ومسابقاته وجوائزه اليومية، والمسابقات التراثية والشعبية والحرف اليدوية التقليدية، وغيرها من الفعاليات الشيقة والجاذبة لمختلف الفئات العمرية.

وقال سعادة أحمد ثاني مرشد الرميثي نائب رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية والعضو المنتدب رئيس اللجنة العليا المنظمة للسباق.. " بفخر واعتزاز... يُسعدنا الإعلان عن الموعد الجديد لمهرجان سباق دلما التاريخي الخامس الذي يقام تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة".

وأضاف “ في هذه المناسبة، نكرر شكرنا وعميق امتنانا لسموه على الدعم الدائم والمستمر لكافة سباقات التراث البحري، ونؤكد أن رعاية سموه تضاعف من قيمة أي حدث وتحفز الجميع على المشاركة والتواجد، والمهرجان يعتبر الحدث الأكبر في تاريخ السباقات التراثية بالأرقام سواء على صعيد الجوائز ”25 مليون درهم" أو على مستوى المسافة التي تصل 128 كم، وكذلك على مستوى المشاركة التي قد تصل إلى 3 آلاف بحار".

وقال " بكل تأكيد، نحن في نادي أبوظبي للرياضات البحرية يسعدنا ويشرفنا تنظيم هذا الحدث الكبير بالتعاون مع لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، لنؤكد تكاملنا وتعاوننا في سبيل غرس التراث الوطني الأصيل في نفوس الجميع".

وأضاف " يسعدنا دعوة النواخذة ومحبي سباقات المحامل الشراعية للتسجيل في النسخة الخامسة من السباق التاريخي، كما ندعو الجماهير بشكل عام وعشاق التراث بشكل خاص للتواجد والمشاركة في الفعاليات، ونؤكد أن الجميع سيكون على موعد مع الأنشطة والسباقات المتنوعة التي تعنى بالتراث الوطني لخدمًة كافة أفراد العائلة في المجتمع"، ونتوجه بالشكر والتقدير لكافة الجهات الداعمة والراعية للحدث التراثي الأكبر.

من جانبه قال عيسى سيف المزروعي نائب رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي.. " نشعر بالفخر ونحن على أبواب انطلاق المهرجان بدورته الخامسة تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، خلال الفترة من 27 أكتوبر إلى 3 نوفمبر 2022 في جزيرة دلما بمنطقة الظفرة".

وأضاف " دعونا نستذكر وقبل الحديث عن فعاليات ومسابقات مهرجان سباق دلما التاريخي بدورته الخامسة وبهذه المناسبة العالمية مقولة المغفور له الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه".. "من ليس له ماضٍ، ليس له حاضر ولا مستقبل"، هذه المقولة التي تختزل الجهود التي بذلها والدنا المغفور له الشيخ زايد ، في سبيل الوصول لما نحن عليه اليوم ، ووجهة أولى مفضلة لدى الجميع مع ما تمتلكه من مقومات ومعالم سياحية تراثية تاريخية".

وقال " لا يسعنا في هذه المناسبة إلا أن نثمن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، لصون الموروث الإماراتي والمحافظة عليه ونقله للأجيال القادمة، ودعمه اللامحدود للمهرجانات والفعاليات والأنشطة التراثية الهادفة إلى تعزيز قيم الولاء والانتماء وترسيخ معاني الهوية الوطنية.. ومتابعة راعي المهرجان سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، لكافة المهرجانات والفعاليات التي تساهم في تنمية منطقة الظفرة".

وأضاف " في إطار الجهود المشتركة بين لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية ونادي أبوظبي للرياضات البحرية، يواصل مهرجان دلما التاريخي، بدورته الخامسة تعزيز الجانب التراثي البحري المحلي وإعادة إحيائه، والحفاظ على الهوية الوطنية وصون التراث الإماراتي، وتعريف الجمهور سواء من مواطنين ومقيمين أو سياح بأهمية التراث البحري وتراث الجزر الإماراتية".
 

طباعة Email