«أبوظبي البحري» يعتمد الرؤية المستقبلية

محمد بن سلطان خلال ترؤسه الاجتماع | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

اعتمد مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية مجموعة من القرارات المهمة، أبرزها اعتماد استراتيجية العمل والرؤية خلال السنوات المقبلة، واعتمد المجلس تاريخ إقامة مهرجان سباق دلما التاريخي في نسخته الخامسة في الفترة من 27 أكتوبر حتى 3 نوفمبر.

جاء ذلك خلال الاجتماع الخامس لمجلس إدارة النادي الذي ترأسه الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان وحضور أعضاء مجلس الإدارة وسالم الرميثي مدير عام النادي. وتعتمد رؤية النادي على محاور أساسية منها غرس حب الرياضات البحرية بشقيها التراثي والحديث في نفوس الشباب الصغير وتخريج كوادر رياضية تصلح لرفع راية الوطن في مختلف المحافل الخارجية سواء الإقليمية أم القارية وكذلك الدولية.

فضلاً على ضرورة المساهمة في نجاح رؤية العاصمة أبوظبي ببناء مجتمع صحي قائم على أساس رياضي من خلال ممارسة الرياضة واتباعها كأسلوب حياة بمختلف الأنشطة والفعاليات التي ينظمها النادي.

أهداف

كما اعتمد المجلس أهداف النادي المستقبلية التي يتصدرها الاهتمام بالنشء الصغير وتوسيع قاعدة الممارسين للرياضات البحرية بمختلف أنواعها، ووجه الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة بضرورة تذليل كل الصعوبات أمام الشباب الصغير لممارسة الرياضات البحرية فضلاً عن مواصلة تنظيم الفعاليات بمختلف أنواعها بهدف تحفيز الجميع على المشاركة والتواجد في مثل هذه الفعاليات التي تخدم الرياضة بشكل عام وعشاق البحر بشكل خاص.

ووجه رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية بضرورة توفير كل متطلبات النجاح لأكاديمية النادي لمواصلة نجاحاتها في تخريج الأجيال الناشئة التي تعشق البحر بكل رياضاته، وكذلك وجه بتسخير كل الجهود من أجل المضي قدماً في طريق النجاح على صعيد السباقات التراثية التي شهدت طفرة كبيرة في الفترة الماضية من حيث عدد المشاركين الذين تضاعفت أرقامهم.

سباق ياس

ينطلق اليوم سباق ياس للمحامل الشراعية فئة 22 قدماً، بمشاركة 50 محملاً شراعياً لمسافة 8 أميال بحرية، ويعد السباق هو الأول بعد العودة من التوقف الصيفي الذي استمر بما يقرب من ثلاثة أشهر.

وتعد فئة 22 قدماً واحدة من أهم فئات المحامل الشراعية التراثية، لاسيما أنها تعنى بالشباب وتخريج الأجيال لحمل راية مستقبل التراث البحري الأصيل.

طباعة Email