الإمارات تستضيف مونديال الجولف في 2023

ت + ت - الحجم الطبيعي

 فازت دولة الإمارات بحق استضافة النسخة الـ33 من بطولة العالم لهواة الجولف للرجال والسيدات، أعرق وأضخم بطولات اللعبة على مستوى الهواة، والتي تقام للمرة الأولى في المنطقة.

وتستضيف دولة الإمارات هذه النسخة في أكتوبر 2023، على ملعب "النار" في عقارات جميرا في دبي، بعدما نجح الملف الإماراتي، وبالإجماع، في كسب ثقة أصوات أعضاء الاتحاد الدولي للجولف، على هامش الاجتماع نصف السنوي للاتحاد الدولي في فرنسا.

وتسلم الاتحاد الإماراتي للجولف علم البطولة، ضمن مراسم حفل ختام النسخة الـ32، التي استضافتها باريس، في مراسم متبعة تحرص من خلالها الدولة المضيفة على تسليم علم البطولة للدولة التي تستضيف النسخة التالية.

وسلم رئيس الاتحاد الفرنسي للجولف باسكال جريزوت، علم البطولة إلى اللواء طيار "م" عبدالله السيد الهاشمي نائب رئيس اتحاد الجولف الإماراتي.

ويشارك في البطولة، المقامة تحت مظلة الاتحاد الدولي للاعبين الهواة للجولف، لاعبو ولاعبات المنتخبات الأعضاء بالاتحاد الدولي، في منافسات تجرى أولاً للسيدات على لقب "كأس إسبيريتو سانتو"، وتعقبها منافسات "كأس آيزنهاور" للرجال، على أن يضم كل منتخب للسيدات أو للرجال ثلاثة لاعبين.

وشاركت الإمارات في النسخة الـ32 في فرنسا، ببعثة ترأسها اللواء طيار "م" عبد الله السيد الهاشمي، وضمت كلا من عادل الزرعوني المستشار الفني للاتحاد وأكرم سكيك المدير العام للاتحاد واللاعبين الثلاثة أحمد سكيك المصنف 63 عالمياً، وزميليه عبدالله المشرخ، وخالد يوسف.

وأعرب اللواء الهاشمي عن سعادته باستضافة الإمارات أضخم حدث عالمي لهواة الجولف، وقال: "يتطلع اتحاد الإمارات للجولف، في 2023 إلى الترحيب بالعالم أجمع، باستضافة النسخة المقبلة من مونديال الجولف للسيدات والرجال، في حدث يترقبه عشاق اللعبة عالمياً، ويرسم الطريق نحو النجومية".

وأوضح: "تحرص الإمارات دائما على استضافة أكبر الأحداث العالمية، مستندة في ذلك إلى البنى التحتية العملاقة والخبرات المتراكمة والاحترافية العالية لأبناء الدولة، كما تحرص على الخروج بحدث الاستضافة بالصورة المعهودة من النجاحات، والتي تصنع من كل حدث منها نسخة استثنائية، ونتطلع في اتحاد الإمارات للجولف، للسير قدماً على النهج ذاته في 2023 إلى تقديم نسخة استثنائية من البطولة".

وأضاف: "لدينا تطلعات كبيرة في الاتحاد برئاسة معالي الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي وأعضاء مجلس الإدارة، في أن تسهم استضافة البطولة في مواكبة استراتيجياتنا في الاتحاد، ليس على صعيد المساهمة في تطوير الجولف المحلي فحسب، ولكن في المساهمة أيضا في تطوير وزيادة انتشار اللعبة بدول المنطقة".

طباعة Email