بمشاركة 118 سفينة

برعاية ودعم حمدان بن محمد.. رحلة «القفال 31» تنطلق

ت + ت - الحجم الطبيعي

برعاية ودعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، انطلق صباح اليوم، سباق «القفال 31» للسفن الشراعية المحلية 60 قدماً، الذي ينظمه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، في ختام فعاليات الموسم الرياضي البحري 2021 - 2022.

وتأتي الرعاية الكريمة من سمو ولي عهد دبي للعام الثاني على التوالي، إيماناً منه بأهمية الحفاظ على ماضي الآباء والأجداد وتحفيزاً للأجيال من مختلف شرائح المجتمع على المشاركة والتمسك بالموروث الشعبي، واستكمالاً للرسالة التي أرساها، المغفور له بإذن الله الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، طيب الله ثراه، مؤسس الحدث عام 1991.

ويشارك في السباق 118 سفينة حيث كانت نقطة الانطلاق قبالة جزيرة صير بونعير في عمق الخليج العربي، وتستمر وصولاً لخط النهاية في دبي قبالة فندق برج العرب، لمسافة تزيد على 50 ميلاً بحرياً، تمر خلالها بنقطة خط النهاية المرحلة الأولى قبالة جزيرة القمر.

ورصدت اللجنة المنظمة للسباق جوائز مالية كبيرة للمشاركين تصل إلى 12 مليون درهم، علاوة على 3 سيارات فارهة تقدم إلى أصحاب المراكز الثلاثة الأولى. وشهدت سواحل جزيرة صير بونعير في اليومين الماضيين تجمعاً فريداً بعد اكتمال وصول جميع السفن المشاركة واللجان المنظمة والمعاونة استعداداً لبدء الملحمة، اليوم السبت، حيث اصطفت 118 سفينة وأبحرت من أجل المنافسة على المراكز الأولى والصعود ضمن الخمسة الكبار إلى منصة التتويج.

طباعة Email