«الأولمبياد الخاص الإماراتي» يشارك في ألعاب مالطا

ت + ت - الحجم الطبيعي

يستعد لاعبو الأولمبياد الخاص الإماراتي للمشاركة في منافسات دورة ألعاب مالطا 2022 التي ينظمها الأولمبياد الخاص الدولي والتي تنطلق اليوم وتستمر لخمسة أيام، حيث يشارك اللاعبون في رياضات البولينج والسباحة والبوتشي، مع أكثر من ألف لاعب من مؤسسات الأولمبياد الخاص حول العالم.

هذا وقد نظم الأولمبياد الخاص الإماراتي خلال شهر مايو الجاري معسكراً مغلقاً للاعبيه قبل انطلاقهم إلى مالطا، استمر على مدار ستة أيام، للاستعداد لهذه المشاركة الدولية الهامة، التي هي الأولى للأولمبياد الخاص الدولي في أوروبا منذ انحسار جائحة كوفيد-19.

وتعد مشاركة الأولمبياد الخاص الإماراتي في مالطا 2022 هي المشاركة العربية الوحيدة في الدورة.

وقامت ماريا كاميليري سفيرة جمهورية مالطا لدى الدولة بزيارة لاعبي الأولمبياد الخاص الإماراتي في معسكرهم التدريبي في مدينة زايد الرياضية قبل سفرهم، وأثنت على جهود الأولمبياد الخاص الإماراتي لتشجيع لاعبيه على الاندماج والمشاركات الرياضية الدولية، وتمكينهم من أداء أدوارهم الإيجابية في المجتمع. وشاركت ماريا كاميليري، أثناء الزيارة، لاعبي الأولمبياد الخاص الإماراتي للبولينج، وامتدحت الاستعدادات التي يقوم بها اللاعبون والجهاز الفني، وتمنت لهم كل التوفيق في المنافسات المقبلة.

وبهذه المناسبة قال طلال الهاشمي المدير الوطني للأولمبياد الخاص الإماراتي: «تجري استعداداتنا للمشاركة في ألعاب مالطا 2022 منذ فترة طويلة، ورغم أننا حددنا انطلاق المعسكر التدريبي يوم 6 مايو لتهيئة اللاعبين قبل سفرهم مباشرة، إلا أن التدريبات كانت تجري خلال عدة أشهر سابقة، ونفخر بالمجهود الكبير الذي يبذله لاعبونا من أصحاب الهمم، من ذوي الإعاقة الذهنية والنمائية، وكذلك جهود المدربين والمنظمين لإعداد لاعبين قادرين على تحقيق الإنجازات والانفتاح على العالم بثقة، والبناء على إرث نجاحنا الكبير في الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص أبوظبي 2019».

طباعة Email