الهاشمي يتوج أصحاب أعلى التصنيفات

الإمارات وصيف المحترفين في «أبوظبي غراند سلام للجوجيتسو»

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

توّج عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو، أبطال أبوظبي غراند سلام للجوجيتسو، أصحاب أعلى التصنيفات في البطولة لموسم 2021 – 2022، في المحطات الخمس، ميامي، وريو دي جانيرو وموسكو، ولندن، وأبوظبي، وشملت قائمة المتوجين بالمراكز الأولى في التصنيف السنوي لرابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو على مستوى السيدات كلاً من بريندا لاريسا في وزن الريشة، وأنّا رودريجز «الخفيف»، وجوليا ألفيس في «الخفيف المتوسط»، وثاليتا سيلفا «المتوسط»، ناسيمينتو «الثقيل»، ومن الرجال كاترييل فيرنانديز «خفيف الثقيل»، ووالاس كوستا «فوق الثقيل»، وهياغو خورخي «الريشة»، وفرانسيسكو «الريشة الخفيف»، وتياغو ماشيدو «الخفيف»، ولويس باولو «المتوسط الخفيف»، وجابرييل كوستا «المتوسط».

 وحققت البرازيل المركز الأول في منافسات المحترفين باليوم الاخير لبطولة أبوظبي غراند سلام بصالة جوجيتسو أرينا زايد، بـ 21 ميدالية ذهبية، فيما حلت الإمارات وصيفاً برصيد 5 ميداليات ذهبية، وعلى صعيد الأكاديميات نجحت أكاديمية كوماندو جروب في تحقيق المركز الأول متفوقة على الوحدة الوصيف، فيما حلت أكاديمية بالمز الرياضية ثالثاً. وشهد الختام بتتويج أبطال فئة المحترفين، وكان لبطلي الإمارات زايد الكثيري وذياب النعيمي موعد مع الفوز بذهبيتي المحترفين، كل في فئته.

حضر المنافسات عبدالمنعم الهاشمي ومحمد الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، وفهد الشامسي الأمين العام للاتحادين الإماراتي والآسيوي للجوجيتسو، وطارق البحري مدير عام رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو، وحسن الفردان الرئيس التنفيذي للفردان للصرافة، وبطل الفنون القتالية الأسبق البرازيلي أندرسون سيلفا.

إشادة

 وأشاد محمد سالم الظاهري بالمستوى الكبير للبطولة ونجاحها الفني والتنظيمي في ظل مشاركة عدد كبير من اللاعبين واللاعبات المصنفين في العالم من أصحاب الأحزمة البنفسجي والبني والأسود، وقال: أبناء وبنات الإمارات قدموا مستويات طيبة في مواجهة نخبة لاعبي ولاعبات العالم، والفائدة الأهم التي تحققت هي الاحتكاك مع هذا العدد الكبير من النجوم في رحلة إعداد أبطالنا لما هو قادم من بطولات وعلى راسها الألعاب العالمية بالولايات المتحدة في يوليو 2022.

وأضاف: اتحاد الإمارات للجوجيتسو وبالتعاون مع رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو حريص على توفير أفضل بيئة تنافسية للاعبين في الدولة، وهو ما تجّلى في مخرجات هذه البطولة التي حظيت بإشادة عالمية وحققت العديد من المكاسب في ظل مشاركة لاعبين من 42 دولة، بما يسهم في ترسيخ مكانة دولة الإمارات وأبوظبي كموطن عالمي للجوجيتسو ووجهة استثنائية للأبطال، منوهاً بالدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في الوصول بجوجيتسو الإمارات إلى القمة، وتحقيق الإنجازات في كافة المحافل القارية والعالمية.

 100 بطولة سنوياً

وقال طارق البحري إن أبوظبي تنتقل من نجاح إلى آخر، وأكبر دليل على ذلك التنظيم الاحترافي لأكثر من 100 بطولة سنوياً على مستوى العالم، وتغلبها على العوائق والتحديات، خصوصاً في المرحلة الأخيرة التي شهدت ارتباك المشهد الرياضي العالمي، وقد نجحت الرابطة بشهادة الجميع في التعامل مع كل التحديات وتحويلها إلى فرص نجاح في موسم استثنائي.

 التصنيف السنوي

وتقدم البحري بالتهنئة لجميع الأبطال المتوجين بالمراكز الأولى في التصنيف السنوي لرابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو بمختلف الفئات لموسم 2021 – 2022، مؤكداً أن أبطال الإمارات يسيرون على الطريق الصحيح نحو تبوؤ مكانة مرموقة في التصنيف الدولي للاعبين خلال الأعوام القليلة المقبلة.

مواهب

وأكد إبراهيم الحوسني مدرب منتخب الناشئين أن مشروع الجوجيتسو في الإمارات يسير في الاتجاه الصحيح، بفضل الدعم الكبير من القيادة الرشيدة، والاستراتيجية المدروسة من الاتحاد، وتجاوب الأندية والأكاديميات والمؤسسات في الدولة، حتى دخلت رياضة الجوجيتسو إلى كل البيوت، ومن أهم مكاسب النسخة الحالية من أبوظبي جراند سلام ظهور عدد كبير من المواهب الواعدة، التي ستمثل ركيزة من ركائز المنتخب، خصوصاً في فئة الأشبال والناشئين، ونحن نعمل على خطة أن يكون لدينا أكثر من منتخب في كل فئة سنية، بمعنى أن يكون هناك منتخب «أ»، ومنتخب «ب»، في كل فئة نجهزهم للاستحقاقات الخارجية، بما يضمن بث روح التنافس بين اللاعبين، وإجراء عمليات الإحلال والتجديد بشكل مستمر حتى يكون البقاء دائماً للأفضل والأقوى.

 مكانة مميزة

وقال حسن الفردان: اتحاد الإمارات للجوجيتسو ورابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو يقومون بعمل جبار يسهم في تعزيز مكانة الدولة على خارطة الجوجيتسو العالمية، ملتحقين برؤية قيادتنا الرشيدة. وأنا فخور جداً بمشاهدة مجموعة من أبطال الإمارات يواجهون بحماسة عالية واستعداد مثالي أفضل نجوم العالم ويتفوقون عليهم في كثير من الأحيان، وهو ما يمثل مدعاة فخر واعتزاز لنا بصفتنا من المشجعين الأوائل لأبنائنا في مثل هذه المناسبات.

دافع للاجتهاد

وعبّر زايد الكثيري لاعب المنتخب الوطني ونادي بني ياس عن سعادته البالغة بنجاحه في اعتلاء منصة التتويج وحصوله على الميدالية الذهبية لفئة الحزام البني وزن 56 كجم، مؤكداً أن الإنجاز تحقق بفضل استعداداته المكثفة التي سبقت البطولة والدعم الكبير الذي حظي به من الجهاز الفني والبرنامج الغذائي الصارم الذي التزم به، منوهاً بدور الجماهير المؤثر في تحفيز اللاعبين على البساط لتقديم الأفضل. وأكد أنه فخور بتحقيق هذا الإنجاز الذي يمنحه الدافع للاجتهاد أكثر من أجل المحافظة على استدامة التميز وصعود منصات التتويج.

دروس

ووصفت أسماء الحوسني لاعبة أكاديمية بالمز الرياضية، حزام بنفسجي، تجربتها في البطولة بالرائعة والفريدة بعد أن نجحت في تحقيق برونزية وزن دون 55 كغم، مشيرة إلى أن طموحها كان الذهب، إلا أن الدروس دائماً تعد مكاسب يتم الخروج بها من كل بطولة.

طباعة Email