ميريان ألفيس «ملك البساط».. ومشاركة تاريخية للفضلي

الإمارات ثالث «الأساتذة» في «أبوظبي غراند سلام للجوجيتسو»

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

 فاز البرازيلي ميريان ألفيس بلقب النسخة 11 من بطولة «ملك البساط» للوزن الخفيف، ببطولة «أبوظبي غراند سلام للجوجيتسو» المقامة بصالة جوجيتسو أرينا بمدينة زايد الرياضية بمشاركة نخبة من المصنفين الأوائل وأساطير اللعبة على مستوى العالم وسط حضور جماهيري كبير، وتفوق البطل على الأمريكي إسحاق دوديرلين في النزال النهائي الذي حظي بمتابعة قياسية سواء على صعيد الجماهير في المدرجات أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي وقناة يوتيوب الخاصة بالاتحاد والرابطة.

وعبر ميريان ألفيس عن سعادته بالتتويج المشرّف من أرض عاصمة الجوجيتسو أبوظبي، وقال: استعددت بشكل متميز للمشاركة في البطولة وقمت بمشاهدة عدد من مقاطع الفيديو لزملائي المشاركين وركزت على نقاط الضعف والقوة الخاصة بهم، وهو ما انعكس على أدائي على البساط.

 من ناحية أخرى شارك البطل عمر الفضلي في المنافسات أول إماراتي وعربي في بطولة «ملك البساط»، وتؤكد مشاركته أن مشروع الجوجيتسو في الدولة يسير بخطى واثقة نحو العالمية.

 17 ذهبية

وحققت البرازيل المركز الأول، في منافسات الأساتذة وحصد لاعبوها 17 ميدالية ذهبية، فيما حلت كولومبيا في المركز الثاني برصيد 9 ميداليات ذهبية، والإمارات في المركز الثالث بذهبيتين. وعلى صعيد الأكاديميات نجحت أكاديمية كوماندو جروب في تحقيق المركز الأول متفوقة على أكاديمية بالمز الرياضية «تيم 777» الوصيف، فيما حلت أكاديمية A.F.N.T في المركز الثالث.

حضور

 حضر منافسات البطولة عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو، ومحمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، ومحمد بن دلموج الظاهري عضو مجلس إدارة الاتحاد، وطارق البحري المدير العام لرابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو، وعدد من المسؤولين والضيوف وممثلي الأكاديميات.

وأشاد عبدالمنعم الهاشمي بمستوى بطولة أبوظبي غراند سلام للجوجيتسو، وبطولتي ملك وملكة البساط مشيراً إلى أن مثل هذه البطولات التي تحظى بمشاركة دولية كبرى تسهم في رفع مستوى لاعبي ولاعبات الإمارات. وأكد أن التنظيم الاحترافي يسهم في توفير أفضل المنصات لنجوم وأبطال العالم وأبطال الإمارات لإخراج أفضل ما لديهم من إمكانات.

صدارة

وعن تأجيل دورة الألعاب الآسيوية بالصين «الآسياد» ومدى تأثير ذلك في فرصة الإمارات في الحفاظ على الصدارة القارية وخاصة بعد النتائج التاريخية التي حققها المنتخب في البطولة الآسيوية في البحرين، قال: فرص منتخب الإمارات للجوجيتسو لن تتأثر لأن لاعبينا هم نفس اللاعبين، وسنوفر لهم أفضل برامج الإعداد، وبالنسبة لنا ليس لدينا أي قلق على المستقبل في ظل تواصل الأجيال وصعود عدد كبير من المواهب والأبطال إلى نخبة نجوم المنتخب كل عام، وذلك بفضل الدعم والرعاية الكريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واستراتيجية الاتحاد التي تحافظ على استدامة التميز، والتطوير المستمر للبطولات، فضلاً عن الدور المتعاظم للأندية والأكاديميات في تطوير اللعبة.

 احترافية

وأشاد محمد بن دلموج الظاهري باحترافية التنظيم للبطولة ونجاحها في استقطاب عمالقة وأساطير البساط، مؤكداً أن جولات غراند سلام للجوجيتسو تستكمل سلسلة نجاح العاصمة أبوظبي في تنظيم واستضافة أكبر البطولات العالمية، وتسهم في ترسيخ مكانتها عنصراً أساسياً في تطوير مشهد الجوجيتسو حول العالم، وثمّن ابن دلموج جهود رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو «AJP» في تنظيم بطولات عالمية إذ أصبحت جولات أبوظبي غراند سلام التي تنظمها الرابطة حول العالم محطة أساسية في مسيرة أبرز اللاعبين المحترفين وتؤثر بشكل كبير في تصنيفهم السنوي.، وقال: بطولات أبوظبي أسهمت في تطوير اللعبة على مستوى الإمارات والعالم، ويحرص الاتحاد مع الرابطة على تطويرها كل عام بما يعود بالنفع على اللعبة والنهوض بها، وبالتالي فإن إقامة بطولتي «ملك البساط»، و«ملكة البساط»، ودعوة النخب والأساطير في العالم للمشاركة فيها خطوة على الطريق في مسلسل التطوير.

سعادة

وعبر البرازيلي أنطونيو سانتانا حامل الحزام الأسود من أكاديمية «روجر جرايسي» عن سعادته بالفوز بالميدالية الذهبية ضمن فئة الأساتذة وزن 62 كغم، مؤكداً أن مستوى المنافسة في البطولة وقوتها يعززان من قيمة الإنجاز. وأشاد بأجواء البطولة وشغف الجماهير وحرصها على التشجيع المتواصل للاعبين ما أثّر بشكل إيجابي في أدائهم.

 وقال الإماراتي سعود ناصر الحارثي من أكاديمية A.F.N.T (حزام بني) والذي حصد فضية فئة الأساتذة 1 تحت 120 كغم إنه كان يطمح إلى تحقيق الميدالية الذهبية في منافسات اليوم وكان قريباً من ذلك لولا بعض التفاصيل البسيطة، مؤكداً أنه سيواصل العمل واكتساب الخبرات للتتويج بالذهب في البطولات المقبلة.

وأثنى الحارثي على جهود اتحاد الإمارات للجوجيتسو ورابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو في توفير كل عوامل النجاح والتألق للاعبين، وتمنّى أن يمثل هو وزملاؤه المخضرمين خير قدوة للمواهب الوطنية الناشئة في مسيرتها نحو التألق وتحقيق الإنجازات.


إضافة


وأكد طارق البحري المدير العام لرابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو أن منافسات «ملك البساط» إضافة رائعة لبطولة أبوظبي غراند سلام، ولا سيما أنها تجمع أساطير اللعبة ولعل الإنجاز الأبرز مشاركة البطل عمر الفضلي التي تعكس مدى التطور المبهر لجوجيتسو الإمارات وقدرته على إنتاج وصناعة أبطال يملكون الإمكانات التي تؤهلهم لريادة التصنيف العالمي، وقال: أصبحت منافسات «ملك البساط» واحدة من أهم البطولات المرموقة في رياضة الجوجيتسو، وخصوصاً في ظل تزايد الطلب على المشاركة فيها من قبل أفضل اللاعبين على مستوى العالم، كما لاحظنا مدى تأثير هذه البطولة في استقطاب المشجعين وعشاق اللعبة للوجود بقوة في المدرجات والاستفادة من هذه الفرصة الاستثنائية التي تخولهم مشاهدة أبطالهم على أرض الواقع.

طباعة Email