رفض المحترف الثاني وإعادة النظر لنظام البطولات وتحويل المقترحات للجان

عمومية "اليد" هادئة بروح الحوار الديمقراطي وبحضور كامل النصاب 100%

ت + ت - الحجم الطبيعي

عقدت الجمعية العمومية للاتحاد الإماراتي لكرة اليد، اجتماعها العادي رقم 35 عن عام 2021، في التاسعة والنصف مساء الأربعاء، بنظام الاتصال المرئي عن بعد عبر تطبيق زووم، برئاسة نبيل محمد بن عاشور رئيس مجلس إدارة الاتحاد، وبمشاركة ممثل الهيئة العامة للرياضة محمد الكعبي، وممثل اللجنة الأولمبية الوطنية بطي العبدولي.

16 نادً

حضر ممثلي 16 نادياً يمثلون أعضاء الجمعية العمومية العاملين الذين لهم حق التصويت وهي، اتحاد كلباء، وبني ياس، والبطائح، والجزيرة، وخورفكان، ودبا الحصن، والذيد، وشباب الأهلي، والشارقة، والظفرة، والعين، ومليحة، والمدام، والنصر، والوحدة، والوصل.

وسادت مناقشات الجمعية العمومية لهذا العام روح الحوار الديمقراطي والتماس الأفكار الجديدة التي تساعد على تحقيق المزيد من الإنجازات المشرفة، والارتقاء بمستوى لعبة كرة اليد بالدولة، وعدم الموافقة على تواجد المحترف الثاني، والنظر بجدولة جديدة للمسابقات ودراسة جميع المقترحات من خلال اللجان المختصة بالاتحاد.

ترحيب وتفاؤل

بدأ ناصر سالم الحمادي الأمين العام للاتحاد الاجتماعَ بكلمة رحب خلالها بالسادة ممثلي الأندية، وممثل الهيئة العامة للرياضة السيد/ محمد الكعبي، وممثل اللجنة الأولمبية الوطنية السيد/ بطي العبدولي.

وقام نبيل محمد بن عاشور رئيس الجلسة بالترحيب بالسادة الحضور والسادة ممثلي وسائل الإعلام شاكراً للأندية دعمها المتواصل للعبة كرة اليد، منوهاً بأن مثل هذه الاجتماعات دائماً ما تخرج بتوصيات تخدم مصلحة اللعبة، مؤكداً سعي الاتحاد الدائب والحثيث نحو مستقبل أفضل لكرة اليد، وأعرب عن تفاؤله بالمستقبل من خلال تكاتف الجميع، ووجه شكر وتقدير الاتحاد لكل من يساهم في إنجاح أنشطته وبرامجه.

اكتمال النصاب

من جهته قام عدنان فرج الشامسي رئيس اللجنة القانونية بالاتحاد، بحصر حضور السادة ممثلي الأندية الأعضاء للوقوف على صحة النصاب القانوني لانعقاد الاجتماع، طبقاً للنظام الأساسي للاتحاد والذي بلغت نسبته 100% حيث حضر 16 نادياً من أصل 16 أعضاء عاملين ممن يحق لهم التصويت. 

وعقب ذلك قام ناصر الحمادي بتحديد السيد/ مدحت حسن السكرتير الفني للاتحاد مقرراً للاجتماع، بالإضافة إلى تعيين ثلاثة من أعضاء الجمعية العمومية لاعتماد ومراجعة محضر الاجتماع، وهم وممثلي أندية اتحاد كلباء (عبد الله حسن)، والوحدة (عبيد مفتاح المحرزي)، والوصل (علي بن يراح).


استعراض التقارير والحساب

واستعرضت الجمعية العمومية لهذا العام تقارير اللجان الفنية المتخصصة (الحكام – المسابقات – المنتخبات الوطنية) عن العام 2021، كما تضمن كل من تلك تقارير خطة كل لجنة للموسم الرياضي المقبل، فيما كان اعتماد الحساب المالي الختامي للاتحاد والذي انتهى في 31 ديسمبر 2021 آخر ملفات جدول أعمال عمومية اليد لهذا العام، ليشرع المجتمعون عقب ذلك في مناقشة المقترحات الواردة من الأندية الأعضاء.


27 مقترحاً

وناقشت الجمعية العمومية المقترحات المقدمة من أندية الجزيرة، واتحاد كلباء، والنصر، والشارقة، والتي اتفق المجتمعون على إحالتها إلى اللجان المختصة لدراستها بالتواصل مع الأندية المعنية.

شكر وإشادة

وبنهاية الاجتماع وجه كل من محمد الكعبي وبطي العبدولي ممثلي هيئة الرياضة والأولمبية، الشكر والتقدير لجميع الحضور مع الإشادة بالأجواء الإيجابية التي سادت الاجتماع، وهو ما عكس الحرص على التعاون بين الأندية واتحاد اللعبة، الذي يبعث على التفاؤل بمستقبل أفضل للعبة وكوادرها الفنية والإدارية والتحكيمية والذي يصب بالنهاية لصالح المنتخبات الوطنية، مؤكدين الحرص على مزيد من الدعم المستقبلي من الهيئتين وفق النظام واللوائح الجديدة.

كلمات دالة:
  • اتحاد كرة اليد،
  • الاتحاد الإماراتي لكرة اليد،
  • الجمعية العمومية لكرة اليد
طباعة Email